طوارئ في مدينة اللد ومواجهات عنيفة بمدن أراضي 48 نصرة للقدس

مسيرة احتجاجية ضد العدوان الإسرائيلي على غزة ببلدة جلجولية في المثلث (الجزيرة)
مسيرة احتجاجية ضد العدوان الإسرائيلي على غزة ببلدة جلجولية في المثلث (الجزيرة)

أعلنت إسرائيل -فجر الأربعاء- حالة الطوارئ في مدينة اللد (وسط)، بعد احتجاجات متواصلة إثر استشهاد شاب فلسطيني برصاص مستوطن، وكذلك نصرة للقدس والأقصى بعد التطورات الأخيرة.

وقالت قناة "كان" الرسمية إن حالة "طوارئ خاصة" فرضت في المدينة عقب مشاورات أجراها رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مع مسؤولين كبار.

وتشهد مدن في أراضي 48 بينها اللد وعكا (شمال) موجة من المواجهات بين سكان فلسطينيين ومستوطنين إسرائيليين، على خلفية التوترات الأخيرة في القدس، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" إن الشرطة الإسرائيلية "فقدت السيطرة على ما يحدث في اللد في خضم فوضى عارمة تم خلالها إحراق عشرات السيارات وإخلاء يهود من منازلهم"، وذلك بعد تشييع جنازة شاب فلسطيني قتل برصاص مستوطن أول أمس الاثنين.

وأضافت "تم إخلاء عدد من الأسر اليهودية من منازلهم مساء الثلاثاء، في أعقاب احتجاجات عنيفة نظمها القطاع العربي"، في إشارة إلى فلسطيني أراضي 48.

وأحرق عدد من السيارات في أحد الشوارع الرئيسية بالمدينة، التي أصيب أحد سكانها بجروح بالغة بعد رشق سيارته بالحجارة، بحسب المصدر ذاته.

وأصدر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس تعليمات بتخصيص جميع سرايا شرطة حرس الحدود المكلفة بمهمات عسكرية، للمساعدة الفورية في استعادة النظام في اللد والمدن المختلطة، وأمر وزير الأمن الداخلي أمير أوحانا بتجنيد 16 سرية شرطة في اللد.

والثلاثاء، شيَّع المئات من سكان المدينة شابا يبلغ من العمر 25 عاما، كان قد قتل أول أمس الاثنين برصاص مستوطن خلال أعمال شغب في المدينة.

واعتقلت الشرطة الإسرائيلية مستوطنا (34 عاما) من سكان اللد يشتبه في إطلاقه النار على الشاب وقتله وإصابة آخرين أحدهما بجروح وصفت بالخطيرة.

وفي سياق متصل، شهدت الاحتجاجات في مدينة عكا -الثلاثاء- إحراق مطعم وفندق، وإصابة شخص جراء استنشاق الدخان، بحسب المصدر ذاته.

ويوم الاثنين اعتقلت الشرطة الإسرائيلية عددا من المحتجين في أراضي 48 الذين هبوا نصرة للقدس والمسجد الأقصى.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

توعّد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حركتي “حماس” و”الجهاد” الإسلامي في قطاع غزة بدفع “ثمن فادح”، على خلفية قصفٍ صاروخي غير مسبوق طال مدينة تل أبيب ومناطق أخرى في محيطها وعلى الحدود مع غزة.

11/5/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة