مطالبات بالحماية الدولية ودعوات للصمود.. الفلسطينيون يستنكرون الاعتداءات الإسرائيلية على الأقصى

Israeli police intervene in Palestinians at Masjid al-Aqsa Compound
قوات الاحتلال تقتحم المسجد الأقصى وساحاته ما خلّف عشرات المصابين (الأناضول)

استنكرت السلطات والفصائل الفلسطينية اقتحام قوات الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى صباح اليوم واعتداءاتها على المعتكفين، في مواجهات عنيفة خلّفت عددا كبيرا من الإصابات وفق ما أعلنه الهلال الأحمر الفلسطيني.

فقد قالت الرئاسة الفلسطينية إن الاعتداءات الوحشية لقوات الاحتلال في المسجد الأقصى هي تحد جديد للمجتمع الدولي.

وحذر رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتية من تبعات اقتحامات قوات الاحتلال للمسجد الأقصى.

كما طالبت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية، في بيان لها، مجلس الأمن بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني، مؤكدة أن ذلك ليس امتيازا أو منة، وإنما هو واجب وحق مشروع لشعب تحت الاحتلال.

وأدانت الوزارة الاعتداءات الوحشية المتواصلة التي ترتكبها شرطة الاحتلال على مدار الساعة ضد المواطنين المقدسيين، في محاولة لتفريغ باحات المسجد الأقصى المبارك من الفلسطينيين وإحكام الاستيلاء عليه، لكسر إرادة الشبان المقدسيين الذين يدافعون عنه.

وقال عضو اللجنة المركزية لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) حسين الشيخ، إن القيادة الفلسطينية تدرس الخيارات للرد على العدوان على الأقصى.

وأكد رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) إسماعيل هنية، أن المقاومة مستعدة ولن تقف مكتوفة الأيدي، إن لم يتراجع الاحتلال ويضع حدا لمخططاته.

واعتبر المتحدث باسم حماس سامي أبو زهري، أن اقتحام القوات الإسرائيلية للمسجد الأقصى واعتداءاتها على المصلين الفلسطينيين مجزرة حقيقية وجرائم حرب.

ودعا أبو زهري، في تغريدة عبر موقع التواصل الاجتماعي تويتر الاثنين، الشعب الفلسطيني إلى النزول إلى الشوارع والاشتباك مع الاحتلال الإسرائيلي، في حين حذر من أن جرائم الاحتلال ستكون لها تداعياتها، دون تفاصيل.

أما الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين فدعت لاعتبار اليوم يوم غضب وتصعيد للانتفاضة، بهدف كسر الطوق عن القدس والتصدي لاقتحام الأقصى.

وقالت حركة الجهاد الإسلامي إن العدوان الإرهابي في المسجد الأقصى لن يمر دون رد من الشعب الفلسطيني، داعية المقدسيين إلى مزيد من الصمود وعدم ترك الأقصى لقمة سائغة للمستوطنين الإرهابيين.

واستنكرت الجهاد الإسلامي بأشد العبارات استمرار التنسيق الأمني بين السلطة الفلسطينية وقوات الاحتلال، موضحة أن هذا التنسيق ترك جرحا غائرا في خاصرة المسجد الأقصى والمدافعين عنه.

واقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم المسجد الأقصى، مستخدمة الرصاص المطاطي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، وأصابت أكثر من 215 فلسطينيا بينهم مسعفون، وفق بيان لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني.

وتشهد مدينة القدس منذ بداية شهر رمضان، اعتداءات تقوم بها قوات الشرطة الإسرائيلية والمستوطنون، في منطقة باب العامود وحي الشيخ جرّاح ومحيط المسجد الأقصى.

المصدر : الجزيرة + الأناضول

حول هذه القصة

اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي باحات المسجد الأقصى صباح اليوم واعتدت على المرابطين فيه، حيث أصيب أكثر من 300 فلسطيني، وذلك قبل ساعات من مسيرة المستوطنين الاستفزازية فيما يسمونه “يوم توحيد القدس”.

Published On 9/5/2021
Tensions Rise In Jerusalem After Al-Aqsa Mosque Clashes

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إسرائيل للتحلي بأقصى درجات ضبط النفس واحترام الحق في حرية التجمع السلمي، وذلك قبيل جلسة طارئة تعقد اليوم لمناقشة الوضع في مدينة القدس المحتلة

Published On 9/5/2021

قال المحامي والمختص بشؤون القدس، خالد زبارقة، إن ما يجري في القدس هو أن الحكومة الإسرائيلية بأدرعها المختلفة تجندت في سبيل خدمة جمعيات متطرفة إسرائيلية تسعى لفرض أجندة عنصرية على أحياء القدس.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة