مصر.. السجن المؤبد بحق القيادي الإخواني محمود عزت

القيادي الإخواني محمود عزت
محمود عزت اعتقل في أغسطس/آب الماضي (مواقع التواصل)

أصدرت محكمة مصرية اليوم الخميس حكما بالسجن المؤبد على محمود عزت الذي كان قائما بأعمال المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين بعد أشهر من القبض عليه في شقة بالقاهرة.

وكان الأمن اعتقل عزت في أغسطس/آب الماضي خلال مداهمة لشقة سكنية في منطقة التجمع الخامس شرقي القاهرة، في ضربة جديدة للجماعة التي تستهدفها السلطة منذ 2013 عندما قاد الرئيس الحالي عبد الفتاح السيسي (وزير الدفاع آنذاك) انقلابا عسكريا عطّل الدستور وعزل الرئيس المنتخب محمد مرسي الذي كان ينتمي للجماعة.

وقال مصدر قضائي إن الحكم الصادر على عزت جاء بناء على إدانته في القضية المعروفة إعلاميا بأحداث مكتب الإرشاد، حيث تم اتهامه بعدة اتهامات بينها التحريض على العنف وتوفير أسلحة خلال اشتباكات خارج مقر الجماعة بين أنصارها ومعارضيها عام 2013.

وكانت أحكام بالسجن المؤبد قد صدرت أيضا في قت سابق بحق عدد من قيادات الإخوان المسلمين في ذات القضية.

وتتعلق القضية باشتباكات في 30 يونيو/حزيران 2013، أمام مقر مكتب الإرشاد (أعلى هيئة تنفيذية للجماعة)، بضاحية المقطم جنوب شرقي القاهرة، بين مناصرين للجماعة ومعارضين، أسفرت عن مقتل 9 أشخاص وإصابة 91 آخرين.

وبعد اعتقال مرشد الإخوان المسلمين محمد بديع في أغسطس/آب 2013، تم تعيين نائبه عزت قائما بأعمال المرشد، وبعد اعتقال عزت العام الماضي اختارت الجماعة إبراهيم منير الذي يقيم خارج مصر قائما بأعمال المرشد.

ومنذ الإطاحة بمرسي الذي كان أول رئيس مدني منتخب في مصر، واصلت السلطات حملات ملاحقة استهدفت قيادات وكوادر بالجماعة ووجهت إليهم تهما متعلقة بالإرهاب، وهو ما تنفيه الجماعة وتعتبره اضطهادا لها.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أعلنت الداخلية المصرية أن قوات الأمن اعتقلت محمود عزت القائم بأعمال مرشد جماعة الإخوان المسلمين. وذكرت الوزارة في بيان أن عملية الاعتقال تمت بإحدى الشقق السكنية بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة.

Published On 28/8/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة