المحكمة الدولية الخاصة بلبنان ترفض طلبا لاستئناف الحكم الصادر بحق سليم عياش المدان باغتيال رفيق الحريري

المدان سليم عياش ما زال متواريا عن الأنظار (مواقع التواصل الإجتماعي)
المدان سليم عياش ما زال متواريا عن الأنظار (مواقع التواصل الإجتماعي)

قررت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان، بأكثرية قضاتها، أن محاميي الدفاع عن سليم عياش، المدان باغتيال رئيس الوزراء اللبناني السابق رفيق الحريري، لا يتمتعان بالصفة القانونية لتقديم استئناف والطعن في الحكم الصادر بإدانة عياش غيابيا.

وقالت المحكمة اليوم الثلاثاء إن عياش لم يعين محاميي الدفاع ولم يقبل تمثيلهما القانوني، وهو متوار عن الأنظار، ويمكنه استئناف الحكم إذا ما حضر شخصيا أو طلب عقد محاكمة جديدة.

وكانت المحكمة قد أصدرت حكما بالإجماع في ديسمبر/كانون الأول الماضي على سليم عياش (66 عاما) بـ5 عقوبات بالسجن المؤبد، بتهمة المشاركة في اغتيال الحريري.

وقتل رفيق الحريري في تفجير نفذه انتحاري استهدف موكبه وسط بيروت، واستخدم في الانفجار -حسب المحكمة الخاصة بلبنان- "ما يوازي 2500 إلى 3 آلاف كيلوغرام من مادة "تي إن تي" (TNT)، وكانت ضمن المتفجرات مادة "آر دي إكس" (RDX) شديدة الانفجار"، ولم تتمكن المحكمة من كشف هوية الانتحاري.

وأُنشئت المحكمة الدولية بناء على قرار صادر عن مجلس الأمن الدولي حمل الرقم 1757 بتاريخ 30 مايو/أيار 2007، واستنادا إلى الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة