إيران.. الاستخبارات تعلن اعتقال جواسيس يعملون لصالح جهات أجنبية بينها إسرائيل في إقليم أذربيجان الشرقية

دورية لقوات الأمن الإيرانية في طهران (الأناضول)
دورية لقوات الأمن الإيرانية في طهران (الأناضول)

أعلنت وزارة الاستخبارات الإيرانية أنها اعتقلت جاسوسا يعمل لصالح إسرائيل، وآخرين يعملون لدول أخرى، في إقليم أذربيجان الشرقية شمال غربي البلاد.

وفي مؤتمر صحفي اليوم الاثنين، قال مدير الاستخبارات في محافظة أذربيجان الشرقية، إنه تم اعتقال عدد من الجواسيس كانوا يعملون لصالح دول مختلفة في المحافظة، ومنهم جاسوس يعمل لصالح إسرائيل، دون تقديم أي تفاصيل إضافية.

وفي سياق آخر، قال المسؤول الإيراني إنه تم اعتقال 19 عضوا في عصابة تقوم بجرائم الاحتيال المنظم.

ومن طهران، قال مراسل الجزيرة نور الدين الدغير إن السلطات تريد أن تبعث رسالة إلى الخارج مفادها أن الاستخبارات الإيرانية في حالة يقظة وترقب، ولا سيما أن أجهزة الأمن المختلفة أعلنت مرارا عن اعتقال جواسيس ومحاكمتهم في الفترة السابقة.

وفي نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية أن جهاز الاستخبارات الإسرائيلي (الموساد) هو المسؤول عن عملية اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، التي حدثت آنذاك قرب طهران.

وفي فبراير/شباط الماضي، ذكرت صحيفة ذا جويش كرونيكل (The Jewish Chronicle) اليهودية البريطانية أن فخري زاده قُتل بواسطة سلاح يزن طنا جرى تهريبه إلى إيران بواسطة الموساد، وأن مجموعة تضم أكثر من 20 عميلا، بينهم إسرائيليون وإيرانيون، نصبت كمينا له بعد مراقبته على مدى 8 أشهر.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

يمثل اجتماع فيينا الخطوة الأكثر تقدما لفريق التفاوض الأميركي بشأن ملف الاتفاق النووي مع إيران، إذ يشارك مع نظرائه الأوروبيين والروس والصينيين في بحث الخطوات التي قد تفضي إلى “عودة متبادلة” للاتفاق.

5/4/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة