إسرائيل.. 44 قتيلا و150 جريحا بانهيار جسر أثناء مهرجان يهودي على جبل الجرمق

عناصر من الشرطة وفرق الإنقاذ في موقع الحادث (يديعوت أحرونوت الإسرائيلية)
عناصر من الشرطة وفرق الإنقاذ في موقع الحادث (يديعوت أحرونوت الإسرائيلية)

قُتل 44 شخصا على الأقل فجر السبت في انهيار منشأة وجسر خلال احتفال يهودي في جبل الجرمق بمنطقة الجليل شمالي إسرائيل، بحسب وسائل إعلام إسرائيلية.

وقالت وسائل إعلام إسرائيلية، بينها قناة كان الرسمية والقناة 13 (خاصة)، إن "44 شخصا على الأقل قتلوا نتيجة التدافع والتزاحم الشديدين خلال احتفال يهودي بجبل الجرمق".

وذكرت تقارير إعلامية أن جزءا من الجسر انهار خلال احتفال "لاك بوعومر" الديني، حيث تجمع عشرات الآلاف من اليهود المتشددين عند ضريح يرجع للقرن الثاني من أجل هذه الاحتفالات السنوية التي تشمل إقامة صلوات ورقص طوال الليل.

وذكرت التحقيقات الأولية أن تزحلق عدد كبير من المحتفلين بعضهم فوق بعض أدى إلى الانهيار ووقوع هذا العدد الكبير من المصابين.

وأظهرت مقاطع فيديو بثتها وسائل إعلام محلية على منصات التواصل الاجتماعي لحظة انهيار الجسر بالمستوطنين، ووصول سيارات الإسعاف لإنقاذ الضحايا.

واستنفر الجيش الإسرائيلي عناصره في المنطقة للمساعدة في عملية الإخلاء، وتم استدعاء 6 مروحيات عسكرية لإجلاء المصابين، بحسب قناة كان الرسمية.

ووصف رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو العدد الكبير للقتلى والإصابات بالمأساة والكارثة.

وقال مدير مكتب الجزيرة في رام الله وليد العمري إن "عدد القتلى ارتفع إلى 38 حتى الآن، كما ارتفع عدد الجرحى لأكثر من 150، ويبدو أن هناك عائلات بأكملها قضت في الحادث".

وأضاف أن أكثر من 300 ألف من اليهود الشرقيين احتشدوا للمشاركة في احتفال سنوي، لكن المئات منهم كانوا فوق بناية وأحد الجسور، وقد تسبب التدافع والزحام الشديد في انهيار المنشأة والجسر بهم.

المصدر : الجزيرة + وكالات + وكالة سند

حول هذه القصة

اتهمت منظمة هيومن رايتس ووتش إسرائيل بارتكاب “جريمتين ضد الإنسانية” باتباعها سياسة “الفصل العنصري” و”الاضطهاد” بحق الفلسطينيين داخل الخط الأخضر وسكان الأراضي الفلسطينية المحتلة.

27/4/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة