وزير الدفاع التركي يدين "استفزازات" اليونان ويتعهد بسحق مقاتلي العمال الكردستاني

أكار أثنى على قادة الوحدات التركية العاملة خارج الحدود (الأناضول)
أكار أثنى على قادة الوحدات التركية العاملة خارج الحدود (الأناضول)

قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار السبت إن ما سماها الاستفزازات اليونانية متواصلة رغم الموقف البَناء والسلمي لبلاده، بينما تعهد بسحق مقاتلي حزب العمال الكردستاني الذي يخوض تمردا ضد أنقرة.

جاء ذلك في كلمة لأكار خلال اجتماع مع قادة الجيش وقادة الوحدات العاملة ما وراء الحدود، عبر اتصال مرئي من مركز عمليات قيادة فرقة المشاة الـ23 بولاية "شرناق" جنوب شرقي تركيا.

وقال وزير الدفاع التركي "رغم موقفنا البَنّاء والسلمي والمنفتح على الحوار، إلا أن أعمال اليونان الاستفزازية متواصلة وتزيد التوتر"، مشددا على أنها بلا جدوى ولن تأتي بنتيجة.

وأكد أن تركيا تواصل تنفيذ سياساتها "العقلانية والمقبولة إلى أبعد الحدود" في بحري إيجة والمتوسط وجزيرة قبرص.

وشدد على ضرورة أن تكون علاقات حسن الجوار والقانون الدولي والحوار، الأساس حيال إيجاد الحلول حول القضايا المتعلقة بهذا الإطار.

وتشهد منطقة شرق المتوسط توترات جراء الخلاف اليوناني التركي حول ترسيم الحدود البحرية واستغلال الموارد.

وتؤكد أنقرة اتخاذ التدابير اللازمة حيال أي خطوات أحادية الجانب لا تراعي الحقوق والمصالح التركية.

حالة هلع

في سياق آخر، تحدث وزير الدفاع التركي عن تحركات عناصر حزب العمال الكردستاني شمالي العراق.

ولفت إلى أن التقارير الاستخباراتية تشير إلى حالة من الهلع والخوف في صفوف مسلحي الحزب، "نتيجة الكفاح والعمليات الفاعلة المستمرة ضد أوكار الإرهابيين".

يشار إلى أن حزب العمال الكردستاني يتحصن في منطقة جبلية بشمال العراق ويخوض تمردا مسلحا ضد أنقرة سعيا لتمكين أكراد تركيا من حق تقرير المصير، في حين تصنف أنقرة الحزب منظمة إرهابية.

وقال وزير الدفاع "سنواصل عملياتنا العسكرية انطلاقا من مفهوم هجومي حتى تحييد آخر إرهابي من أجل تخليص أبناء شعبنا الأصيل من آفة الإرهاب، وحماية أمنه".

وأوضح أن تركيا أكدت للعراق استعدادها للتعاون والتنسيق الكامل في ما يخص "طرد إرهابيي" الحزب من المنطقة.

وأضاف "نثق بأن جيراننا العراقيين سيفعلون اللازم في هذا الصدد ونتابع الأوضاع عن كثب".

المصدر : الجزيرة + الأناضول

حول هذه القصة

الرئيس التركي أوضح أن العمليات العسكرية لبلاده ستمتد لمناطق جديدة لا تزال تحمل تهديدات وستبقى في المناطق التي تؤمنها طالما كان ذلك ضروريا، وذلك عقب مقتل 13 تركيا مخطوفا على يد مسلحي العمال الكردستاني.

16/2/2021

رحبت تركيا الخميس بجهود وبيانات الاتحاد الأوروبي الهادفة لتعزيز المناخ الإيجابي الذي تبدى مؤخرا بين أنقرة والتكتل، لكنها رفضت انتقادات بشأن عملياتها بشرق البحر المتوسط بعد تصاعد التوتر في المنطقة.

25/3/2021
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة