وزير خارجية قطر: نؤيد دعوة ولي العهد السعودي لسياسة خارجية ترتكز على حسن الجوار والحوار بما في ذلك مع إيران

وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني (الجزيرة)
وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني (الجزيرة)

قال وزير خارجية قطر الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني إن التمسك بميثاق الأمم المتحدة واحترام سيادة الدول صمام أمان لحفظ الأمن بالمنطقة والعالم.

وأعلن المسؤول القطري تأييد بلاده دعوة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لسياسة خارجية ترتكز على حسن الجوار والحوار، بما في ذلك مع إيران.

والثلاثاء، أعلن ولي العهد السعودي في لقاء تلفزيوني أن إيران دولة جارة، والمملكة تطمح لأن تكون لديها علاقة جيدة معها، متمنيا من الحوثيين الجلوس إلى طاولة الحوار لإنهاء الحرب.

وأوضح ولي العهد السعودي أن إيران دولة جارة لبلاده، وأن ما تسعى له السعودية هو علاقة طيبة ومميزة معها بما يخدم مصالح البلدين، مشيرا إلى أن بلاده تسعى مع شركائها إلى حل ما وصفها بالإشكاليات القائمة مع طهران حول بعض المواضيع.

وأضاف "لا نريد أن يكون وضع إيران صعبا، بالعكس نريد لإيران أن تنمو، وأن تكون لدينا مصالح فيها ولديها مصالح في المملكة العربية السعودية، لدفع المنطقة والعالم للنمو والازدهار".

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أفاد مسؤول أميركي كبير اليوم الأربعاء بأن فريقا من المبعوثين الأميركيين سيتوجه إلى منطقة الشرق الأوسط قريبا لإجراء محادثات مع حلفاء رئيسيين للولايات المتحدة، في خضم المفاوضات للعودة للاتفاق النووي.

28/4/2021

دعت واشنطن إلى وقف التصعيد في مأرب لتأمين الاحتياجات الإنسانية، ووردت أنباء عن تحقيق جماعة الحوثي تقدما عسكريا هناك، كما اتهمت الجماعة السعودية بعرقلة اتفاقيات تبادل الأسرى مع الحكومة.

23/4/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة