اتهام روسيا بتدبيرها.. تسريب معلومات عن هجمات بأسلحة غامضة ضد جنود أميركيين

القوات الأميركية في سوريا أبلغت عن إصابة بعض جنودها بهجمات غامضة العام الماضي (الأوروبية)
القوات الأميركية في سوريا أبلغت عن إصابة بعض جنودها بهجمات غامضة العام الماضي (الأوروبية)

نقل موقع بوليتيكو أن مسؤولين في البنتاغون أطلعوا كبار المشرعين الأميركيين على معلومات تتعلق بوقوف روسيا خلف هجمات أصابت أميركيين العام الماضي.

ووفق الموقع، فإن هذه الهجمات نفذت بأسلحة غامضة "ويعتقد أن روسيا تقف وراءها".

ومن بين هذه الهجمات إصابة جنود أميركيين في سوريا، وحادثة وقعت في خريف 2020 وظهرت فيها أعراض تشبه أعراض الإنفلونزا على عدد من الجنود.

وأشار موقع بوليتيكو إلى أن المتحدث باسم البنتاغون رفض التعليق على هذه التقارير وعلى الإحاطة المقدمة إلى أعضاء الكونغرس.

وقال إن الوزارة ليست على علم بهجمات الطاقة الموجهة ضد القوات الأميركية في سوريا.

ويعدّ هذا التحقيق جزءا من تحقيق أوسع عن أعراض غامضة شكا منها بعض العاملين الأميركيين في الخارج.

وبدأت هذه الأعراض عام 2016 عندما شكا موظفون عاملون في السفارة الأميركية في هافانا طنينا حادّا وصداعا وإرهاقا بعد الاشتباه بتعرضهم لأصوات حادّة.

المصدر : الصحافة الأميركية

حول هذه القصة

توصل تقييم للاستخبارات الأميركية إلى أن إيران عرضت مكافآت لمقاتلين مرتبطين بحركة طالبان لاستهداف جنود أميركيين وللتحالف بأفغانستان، وكانت تقارير سابقة تضمنت اتهامات مماثلة لروسيا.

17/8/2020

اتهم البنتاغون الأميركي روسيا بالمسؤولية عن إصابة جنوده في حادث تصادم بين قوات البلدين في سوريا مؤخرا، وردت موسكو بإلقاء اللوم على القوات الأميركية بانتهاك الاتفاقيات القائمة بين الطرفين.

28/8/2020

نقل موقع إخباري عن مسؤولين أميركيين أن إدارة ترامب رفعت السرية عن معلومات استخباراتية تخص مكافآت صينية لمهاجمة جنود أميركيين بأفغانستان. وكانت تقارير سابقة تحدثت عن مكافآت روسية وإيرانية.

31/12/2020
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة