رئيس وزراء كوريا الجنوبية يناقش في طهران أزمة الأصول الإيرانية المجمدة

رئيس وزراء كوريا الجنوبية سيلتقي كبار المسؤولين في طهران اليوم الأحد (رويترز)
رئيس وزراء كوريا الجنوبية سيلتقي كبار المسؤولين في طهران اليوم الأحد (رويترز)

اتجه رئيس الوزراء الكوري الجنوبي تشونغ سي كيون صباح اليوم الأحد إلى إيران، ليبحث مع مسؤولين إيرانيين سبل التعاون بين البلدين، وقضية الأصول الإيرانية المجمدة لدى بنكين كوريين جنوبيين.

وذكرت وكالة أنباء يونهاب الكورية الجنوبية أن الأموال الإيرانية المجمدة لدى كوريا الجنوبية تقدر بـ7 مليارات دولار.

وكانت إيران قد فتحت عام 2010 حسابات في بنكين كوريين جنوبيين، هما "البنك الصناعي الكوري" و"بنك أوري"، وتلقت مدفوعات صادرات النفط الخام عبر هذه الحسابات، لكن واشنطن وضعت البنك المركزي الإيراني على قائمة العقوبات عام 2018، فتوقفت المعاملات عبر هذه الحسابات، وما زالت إيران تطالب بالإفراج عن أصولها المجمدة لدى البنكين.

وسبق أن أعلنت سول أنها توصلت مع طهران في مارس/آذار الماضي إلى اتفاق يتيح تخلية الأموال الإيرانية المجمدة، مشيرة إلى أن التنفيذ يحتاج إلى ضوء أخضر أميركي، لكن واشنطن سارعت إلى إعلان رفضها الاتفاق، مشترطة عودة طهران إلى التزام كامل البنود المنصوص عليها في الاتفاق النووي.

وتأتي زيارة تشونغ إلى طهران بعد أن أفرجت الحكومة الإيرانية يوم الجمعة الماضي عن ناقلة النفط الكورية الجنوبية "إم تي هانكوك كيمي" وبحارتها، وكانت قد احتجزتها بدعوى تلويثها البيئة البحرية مطلع العام الحالي.

وألمحت مصادر أجنبية إلى أن إيران هدفت من احتجاز السفينة إلى الضغط على سول من أجل تخلية أموالها المجمدة، لكن طهران نفت مرارا أي صلة بين الأمرين.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة