شمل تعيين وزير جديد للداخلية.. رئيس الوزراء الأردني يجري ثاني تعديل على حكومته

التعديل هو الثاني الذي تشهده حكومة الخصاونة منذ تشكيلها في 12 أكتوبر/تشرين الأول الماضي

رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة أجرى أول تعديل على حكومته في 2 ديسمبر/كانون الأول الماضي (مواقع التواصل الاجتماعي)
رئيس الوزراء الأردني بشر الخصاونة أجرى أول تعديل على حكومته في 2 ديسمبر/كانون الأول الماضي (مواقع التواصل الاجتماعي)

وافق الملك الأردني عبد الله الثاني على تعديل جديد في حكومة رئيس الوزراء بشر الخصاونة شمل 10 وزارات.

جاء ذلك وفق مرسوم أعلنه الديوان الملكي في بيان اليوم الأحد، وهذا هو التعديل الثاني الذي تشهده حكومة الخصاونة منذ تشكيلها في 12 أكتوبر/تشرين الأول 2020.

وبحسب المرسوم، أخرج الخصاونة 7 وزراء من حكومته، هم نائبه للشؤون الاقتصادية ووزراء التربية والنقل والثقافة والمياه والزراعة والدولة لتطوير الأداء المؤسسي، ما عدا الوزيرين المستقيلين قبل أيام، وزير العدل، ووزير الداخلية.

كما عيّن 5 وزراء جدد، أبرزهم العميد مازن الفراية وزيرا للداخلية، والذي كان يشغل منصب مدير عمليات خلية أزمة كورونا.

وكان الخصاونة الأربعاء الماضي طلب من وزرائه تقديم استقالاتهم، تمهيدا للتعديل، وذلك بعد أسبوع على استقالة وزيري الداخلية سمير المبيضين، والعدل بسام التلهوني بطلب منه، بدعوى "مخالفتهما تدابير مكافحة كورونا".

كما شمل التعديل دمج وزارة التربية والتعليم مع التعليم العالي، وفصل وزارة العمل عن وزارة الدولة لشؤون الاستثمار، وإلغاء الأخيرة مع احتفاظ وزيرها معن القطامين بالحقيبة الأولى (العمل).

ونُقل محمود الخرابشة من منصبه وزيرا للدولة إلى وزارة الدولة للشؤون القانونية، بديلا عن أحمد الزيادات الذي تولى حقيبة العدل.

كما نُقل علي العايد من وزارة الدولة لشؤون الإعلام إلى وزارة الثقافة، وحل مكانه في الأولى صخر دودين.

وفي 2 ديسمبر/كانون الأول الماضي، أجرى الخصاونة أول تعديل لحكومته بتعيين مبيضين وزيرا للداخلية خلفا لسابقه توفيق الحلالمة الذي استقال إثر تجاوزات قانونية رافقت انتخابات مجلس النواب الأخيرة.

وهذه الحكومة هي الـ19 منذ تولي العاهل الأردني سلطاته عام 1999.

المصدر : الجزيرة + الأناضول

حول هذه القصة

بعد 45 ساعة من النقاشات النيابية للبيان الحكومي، نالت حكومة بشر الخصاونة ثقة مجلس النواب الأردني بعدما تعهد بتنفيذ أكثر من 160 التزاما، وعد النواب بتنفيذها في خطة عمل حكومته، ورده على مناقشات النواب.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة