وول ستريت جورنال: بايدن لن يجدد حظر تأشيرات العمالة الذي فرضه ترامب خلال أزمة كورونا

سيُسعد قرار بايدن مجموعات الأعمال كذلك، التي ضغطت على الإدارة لرفع الحظر منذ أن تولى الرئيس الجديد منصبه.

بايدن ألغى الشهر الماضي أمرا تنفيذيا لترامب بوقف إصدار بطاقات خضراء جديدة (الأوروبية)

نقل موقع وول ستريت جورنال عن 3 مصادر مطلعة في البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي جو بايدن لن يجدد الحظر المفروض على تأشيرات العمل المؤقتة وغيرها من تأشيرات العمل الذي أقره سلفه دونالد ترامب العام الماضي.

ومنع هذا الحظر العمال الأجانب الذين يحملون مجموعة من تأشيرات العمل المؤقتة من القدوم إلى البلاد بحجة حماية الوظائف للعمال الأميركيين إثر تعثر الاقتصاد وارتفاع البطالة بسبب انتشار فيروس كورونا.

وينتهي اليوم مفعول قرار الحظر؛ مما يعني أنه يمكن للسفارات الأميركية في الخارج استئناف منح مثل هذه التأشيرات.

وحسب الموقع، فإن قرار بايدن يمثل خبرا جيدا لشركات التكنولوجيا التي طالما طالبت مرارا الإدارة الأميركية الجديدة بإلغاء قرار ترامب، وذلك لأنها تعاني من إيجاد عمال أميركيين يمكنهم تلبية احتياجاتها.

وتعتمد شركات التكنولوجيا الكبرى في الولايات المتحدة بشكل خاص على تأشيرات "إتش- وان بي" (H-1B) لجلب موظفين من ذوي المهارات العالية من الخارج.

وسبق لها أن انتقدت قرار ترامب تعليق منح مثل هذا النوع من التأشيرات، محذرة من تداعياته السلبية على إنتاجها، وعلى الاقتصاد الأميركي.

وكان بايدن ألغى الشهر الماضي أيضا أمرا تنفيذيا للرئيس السابق بوقف إصدار بطاقات خضراء جديدة؛ بسبب تفشي الوباء، مما تسبب في خفض الهجرة القانونية للولايات المتحدة.

المصدر : وول ستريت جورنال

حول هذه القصة

epa06057018 People participate in a rally to protest the separation of families under US President Donald J. Trump's travel ban in New York, New York, USA, 29 June 2017. The travel ban, which targets travelers from six Muslim-majority countries, imposes travel restrictions on visa travel and imposes a temporary suspension of the admission of refugees into the US. EPA/ALBA VIGARAY

قالت واشنطن بوست إن إلغاء الرئيس جو بايدن، يوم الأربعاء الماضي، قرار حظر دخول مواطني دول ذات أغلبية مسلمة لأميركا قد منح الأمل لآلاف العائلات المتضررة من القيود التي فرضت في عهد سلفه دونالد ترامب.

Published On 24/1/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة