اقتحامات للمستوطنين وإغلاق طرقات في عيد الفصح اليهودي بالقدس

جماعات استيطانية إسرائيلية دعت إلى تنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى بمناسبة عيد الفصح اليهودي الذي بدأ الأحد ويستمر أسبوعا

يهود يؤدون طقوسا دينية ضمن أعياد الفصح عند حائط البراق في القدس (رويترز)
يهود يؤدون طقوسا دينية ضمن أعياد الفصح عند حائط البراق في القدس (رويترز)

أغلقت قوات الاحتلال الإسرائيلي طرقا في القدس الشرقية ومحيط البلدة القديمة، لتأمين وصول آلاف اليهود لأداء صلاة ما تعرف باسم "بركة الحاخامات" المقامة عند حائط البراق، وذلك ضمن احتفالات اليهود بعيد الفصح خلال هذا الأسبوع.

من جانب آخر، تواصلت اقتحامات اليهود لباحات المسجد الأقصى المبارك، في تقليد يهودي يعرف بالصعود إلى جبل الهيكل.

وكانت دائرة الأوقاف الإسلامية قد قالت إن 440 مستوطنا اقتحموا المسجد الأقصى أمس الاثنين في الفترتين الصباحية وما بعد الظهر.

وكانت جماعات استيطانية إسرائيلية قد دعت إلى تنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى بمناسبة عيد الفصح اليهودي الذي بدأ أول أمس الأحد ويستمر أسبوعا.

ويقتحم المستوطنون باحات المسجد يوميا ما عدا يوم الجمعة الذي يصادف يوم العطلة الأسبوعية للمسلمين، ويوم السبت الذي يصادف يوم عطلة أسبوعية لليهود.

ومنذ 2003 تسمح إسرائيل للمستوطنين باقتحام المسجد الأقصى رغم الاحتجاجات المتتالية من قبل الفلسطينيين ودائرة الأوقاف الإسلامية. ​

المصدر : الجزيرة + الأناضول

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة