ليبيا.. الورفلي يحطم شركة سيارات في بنغازي ويهدد صاحبها بالقتل وناشطون ينددون

الورفلي مطلوب للاعتقال من قبل المحكمة الجنائية الدولية منذ 2017 (الجزيرة)
الورفلي مطلوب للاعتقال من قبل المحكمة الجنائية الدولية منذ 2017 (الجزيرة)

انتقد نشطاء ما وصفوه بالهجوم الهمجي من قبل محمود الورفلي القائد بمليشيا اللواء المتقاعد خليفة حفتر والمطلوب للمحكمة الجنائية الدولية، على أحد فروع شركة تويوتا في مدينة بنغازي الليبية.

وقال الورفلي عبر مواقع التواصل الاجتماعي إنه هاجم فرع الشركة بسبب رفع أسعار السلع المباعة لقوات حفتر، موجها تهديدا إلى صاحب الشركة بالقتل حال عودته إلى ليبيا، إذ يقيم في الخارج.

وقال مغردون إن الورفلي أحد أسباب الفساد المتفشي، مؤكدين أن دولة القانون لا تعالج الخطأ بالخطأ ولا الفساد بالتهجم على المدنيين، وإهانتهم وتحطيم المعدات دون أي رادع من الجهات الأمنية.

 

وفي 15 أغسطس/آب 2017، أصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرة اعتقال بحق الورفلي، متهمة إياه بارتكاب جرائم حرب في 6 عمليات إعدام دون محاكمة، قتل خلالها أكثر من 33 شخصا في مناطق مختلفة من مدينة بنغازي.

وفرض الاتحاد الأوروبي في سبتمبر/أيلول 2020 عقوبات على الورفلي رفقة شخص آخر و3 كيانات، بسبب "انتهاكات لحقوق الإنسان" في ليبيا.

المصدر : وكالة الأناضول + وكالة سند

حول هذه القصة

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش إنه بعد عقد من إحالة مجلس الأمن الدولي الوضع في ليبيا إلى ادعاء المحكمة الجنائية الدولية ما زالت العدالة بعيدة المنال، ولا يزال الإفلات من العقاب متفشيا.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة