بعد احتجاجات على قدومها.. رئيس الوزراء اليوناني يزور حاملة طائرات أميركية بجزيرة كريت

أوضح رئيس الوزراء اليوناني أن التعاون العسكري مع الولايات المتحدة "على أعلى مستوى" وأن الروابط بين البلدين أقوى من أي وقت مضى.

اليونانيون في كريت يرون أن مجيء حاملة الطائرات "أيزنهاور" لا يغرس شعورا بالثقة لدى سكان الجزيرة (رويترز)
اليونانيون في كريت يرون أن مجيء حاملة الطائرات "أيزنهاور" لا يغرس شعورا بالثقة لدى سكان الجزيرة (رويترز)

زار رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس اليوم الثلاثاء حاملة الطائرات الأميركية "يو إس إس دوايت أيزنهاور" في قاعدة سودا بجزيرة كريت، بعد مظاهرات لمحتجين قالوا إنها تثير مشاعر الخوف وانعدام الأمن.

ورافق ميتسوتاكيس في الزيارة كل من وزير الدفاع نيكوس باناغيوتوبولوس، ورئيس الأركان كونستانتينوس فلوروس، بحسب مراسل الأناضول.

وفي تصريح صحفي عقب زيارة حاملة الطائرات، أوضح ميتسوتاكيس أن التعاون العسكري بين الولايات المتحدة واليونان "على أعلى مستوى".

وأشار إلى أن الروابط بين البلدين حاليا أقوى من أي وقت مضى، كما تفقد ميتسوتاكيس عن قرب مروحية من طراز "إم إتش-60 آر" (MH-60R) المزمع أن تشتريها اليونان من الولايات المتحدة.

وفي 20 مارس/آذار الجاري، تظاهر يونانيون في منطقة هانيا التي تضم قاعدة سودا احتجاجا على قدوم حاملة الطائرات الأميركية إلى القاعدة في جزيرة كريت.

وردد المتظاهرون هتافات مناهضة للولايات المتحدة، وطالبوا بلادهم بعدم بالتعاون عسكريا معها.

وجاء في بيان نشره المتظاهرون أن حاملة الطائرات "أيزنهاور" لا تغرس شعور الثقة لدى سكان الجزيرة، وإنما عكس ذلك "تثير مشاعر الخوف وانعدام الأمن".

وذكرت صحف يونانية أن السفينة الأميركية جاءت إلى الجزيرة من أجل التزود بالوقود.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

دعت أنقرة واشنطن لاتخاذ موقف محايد شرق المتوسط بعد أن وقعت الأخيرة مذكرة تفاهم مع نيقوسيا، كما طالبت اليونان بعدم الانجرار وراء الرئيس الفرنسي، في وقت تقترب سفينة تركية من التنقيب بالبحر الأسود.

14/9/2020

انتقدت الولايات المتحدة اليوم الثلاثاء استئناف تركيا عمليات التنقيب شرقي المتوسط بعد إرسالها سفينة عروج ريس، في الوقت الذي طالبت فيه أنقرة الاتحاد الأوروبي بالتخلي عن “ازدواجية المعايير”.

13/10/2020
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة