لليوم الثالث.. مظاهرات شمال سوريا احتفالا بالذكرى العاشرة للثورة

مظاهرات حاشدة في إدلب (الأناضول)
مظاهرات حاشدة في إدلب (الأناضول)

أفاد مراسل الجزيرة في سوريا أن المظاهرات تجددت، لليوم الثالث على التوالي، في مدن وبلدات شمال غربي البلاد، احتفالا بالذكرى العاشرة للثورة.

وشهدت مدن جسر الشغور في ريف إدلب، والشيخ حديد والراعي في ريف حلب، مظاهرات رفعت شعارات وأعلام الثورة.

كما نظمت جامعة حلب، في مدينة أعزاز، احتفالية شاركت فيها شخصيات سياسية وعسكرية من المعارضة.

ومنذ صباح الاثنين، تتواصل المظاهرات الحاشدة في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام شمال غربي البلاد، احتفالا بالذكرى العاشرة للثورة، حيث يؤكد المتظاهرون تمسكهم بالأهداف الأولى لثورتهم، وعلى رأسها إسقاط النظام ومحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات.

وقبيل ذكرى الثورة، عقد مجلس الأمن الدولي جلسة حول الأزمة السورية، وقال فيها المبعوث الأممي إلى سوريا غير بيدرسون إن اللجنة الدستورية لا يمكن بمفردها حل النزاع في سوريا، وإنه لا بد من الإعداد المتأني لجولة سادسة من المفاوضات.

وأضاف بيدرسون أن الصراع بات دوليا، ومعظم قضايا حله ليست بيد السوريين، متهما في الوقت نفسه المجتمع الدولي بالفشل في تخليص السوريين من الحرب.

وتوالت التصريحات من الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا بضرورة إنهاء الأزمة ودعم الآلية الدولية المستقلة التي تديرها الأمم المتحدة لمحاسبة النظام على جرائمه، أما روسيا فطالبت المجتمع الدولي برفع "سياسة العزل" عن الرئيس بشار الأسد واستئناف الحوار معه.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة