إحياء ذكرى مذبحة المسجدين.. رئيسة وزراء نيوزيلندا تعتبر حماية المسلمين واجبا وطنيا

مسلمو نيوزيلندا لا يزالون مستهدفين واعتقلت الشرطة الأسبوع الماضي رجلا (27 عاما) ووجهت إليه تهمة إطلاق تهديدات بالقتل استهدفت المسجدين

أرديرن (يمين) قالت إن الكلام لن يمحو الخوف الذي أصاب مسلمي نيوزيلندا (الأوروبية)
أرديرن (يمين) قالت إن الكلام لن يمحو الخوف الذي أصاب مسلمي نيوزيلندا (الأوروبية)

أكدت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أرديرن أثناء مراسم أقيمت لإحياء الذكرى الثانية لمذبحة المسجدين في مدينة كرايست تشيرتش أن من واجب بلادها حماية مسلميها.

وحضر مئات الأشخاص المراسم التي أقيمت في المدينة اليوم السبت وسط تدابير أمنية مشددة، تكريما لذكرى ضحايا المجزرة التي نفذها مهاجم مسلح في 15 مارس/آذار 2019، وأوقع 51 قتيلا وعشرات الجرحى، وكان يبث جريمته مباشرة عبر فيسبوك قبل اعتقاله.

وقالت أرديرن في كلمتها اليوم "بالنسبة لمجتمعنا من المسلمين (…) نستخدم أصواتنا وكلماتنا للاعتراف بما حل بكم من خسارة".

ورأت أن "الكلام لن يمحو الخوف الذي أصاب الطائفة المسلمة"، لكنها قالت إن ما حدث يجب أن ينتج "أمة جامعة أكثر، أمة تفتخر بتعدديتها وتثمنها وتدافع عنها بشراسة حين يقتضي الأمر"، وأكدت أن من واجب هذه البلاد أن تحمي مسلميها.

وكانت أرديرن لقيت عند وقوع الهجوم إشادة بتعاطفها مع عائلات الضحايا وقرارها السريع تشديد القيود على حيازة الأسلحة النارية في نيوزيلندا.

أقارب الضحايا يتلون أسماءهم تكريما لهم في حضور ممثلين عن المسلمين والأجهزة الحكومية (الأوروبية)

كلمات الناجين وأسر الضحايا

وتحدث بعض الناجين وأفراد من عائلات الضحايا خلال المراسم، حيث روى تمل أطا تشوجو، الذي أصيب في الوجه والذراعين والساقين أنه كان ينتظر لتلقي العلاج مع والد مقداد إبراهيم (الطفل الذي يبلغ الثالثة من العمر) حين علم أنه توفي، وقال تمل باكيا "بدا لي فجأة أن ألمي لا معنى له".

وقالت كيران منير، التي قتل زوجها شهيد هارون محمود في المذبحة، إن أفضل ما يمكن القيام به للانتقام "ألا نكون مثل العدو، أن نتعلم كيف ننهض بكرامة ونمضي قدما بأفضل ما يمكننا".

وتعد مذبحة مسجدي النور ولينوود في كرايست تشيرتش أسوأ جريمة قتل جماعي في تاريخ نيوزيلندا، وحكمت محكمة العام الماضي بسجن القاتل الأسترالي برنتون تارانت الذي يعتقد بتفوق البيض بالسجن مدى الحياة، ومن دون الحق في الحصول على إفراج مشروط، وهي عقوبة لم يسبق لها مثيل في تاريخ هذا البلد.

والأسبوع الماضي، أوقفت الشرطة في كرايست تشيرتش رجلا يبلغ 27 عاما، ووجهت إليه تهمة إطلاق تهديدات بالقتل استهدفت المسجدين.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

خطاب الكراهية الذي تنتقده المنصات الإلكترونية على ترامب بعد أن استفاد منها بشكل كبير، لا يساوي الخطورة الشديدة لما تنشره هذه الشبكات “الاجتماعية” نفسها في ميانمار أو الهند ضد الأقليات المسلمة.

1/3/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة