عقب حادثة وفيات المستشفى.. وسم "مستشفى السلط" يتصدر في الأردن

عبر نشطاء من خلال الوسم عن غضبهم واستنكارهم للحادثة المأساوية، مطالبين بمحاسبة المسؤولين واستقالة الحكومة

الحكومة أعلنت عن وفاة 7 مرضى على الأقل جراء الحادثة (رويترز)

تصدر وسم "#مستشفى_السلط" قائمة الأكثر تداولا في الأردن عقب وفاة عدد من مرضى فيروس كورونا بسبب انقطاع الأكسجين في مستشفى السلط الواقع غربي العاصمة عمان، محققا انتشارا واسعا وصل إلى قرابة 9 آلاف تغريدة.

وأعلنت الحكومة وفاة 7 مرضى على الأقل جراء الحادث، فيما أفادت مصادر طبية أردنية للجزيرة بوفاة 12 مصابا بفيروس كورونا بعد انقطاع الأكسجين في المستشفى.

وعبر نشطاء من خلال الوسم عن غضبهم واستنكارهم للحادثة المأساوية، مطالبين بمحاسبة المسؤولين واستقالة الحكومة.

واستذكر نشطاء حادثة مشابهة حصلت مؤخرا في مصر، وعلق أحد المغردين بالقول "نفس الكارثة بمصر قبل شهرين واليوم بالأردن، مش طبيعي تشابه الفساد والترهل الإداري ببلادنا العربية".

من جهتها، قالت الناشطة هيلدا عجيلات "آن الأوان لدحرجة رؤوس كل المتقاعسين الذين أوصلونا لهذا الحال"، وتابعت أن "حياة المواطن بتسوى الملايين يا محترمين، وفشل الحكومات المتراكم والفساد المستشري لن يوقفهما إلا وحدتنا وكلمتنا وموقفنا الواحد".

بدوره، تساءل الصحفي الأردني خير الدين الجابري في تغريدة قائلا "من وين بدها تيجي الثقة فيكم وبهالمنظومة؟ والدي ووالدتي عندهما مراجعات شبه أسبوعية بمستشفى السلط، وكل مرة بروحوا بحط إيدي ع قلبي".

وأضاف "ولما انصاب الأهل بكورونا ما حدا وصل المشفى لأنه عارفين شو الوضع، وكلنا وصلنا لمرحلة إنه البيت يكون أكثر أمانا من المستشفيات الحكومية، من وين بدها تيجي الثقة".

من جانبها، علقت الناشطة نجوى الصرايرة على تويتر حول زيارة الملك الأردني إلى مستشفى السلط صباح اليوم السبت، فقالت "ملامح الغضب على وجه جلالة الملك تماما كملامح أبناء الأردن الغاضبين، يرى أن التقصير موجود، والمسؤولية واحدة".

وعقدت الحكومة اجتماعا طارئا لبحث تداعيات الحادثة، كما أكدت مصادر للجزيرة أن الملك عبد الله الثاني هو الذي طلب أن يقدم وزير الصحة استقالته.

من جهته، قال وزير الصحة نذير عبيدات خلال مؤتمر صحفي في عمان إنه "يتحمل المسؤولية الأخلاقية عن الحادثة التي وقعت في مستشفى السلط".

وقبل استقالته عقد عبيدات اجتماعا في المستشفى، لبحث أسباب حادثة انقطاع الأكسجين عن المرضى وتسببها بوقوع وفيات، وفقا لوكالة الأنباء الأردنية (بترا).

المصدر : الجزيرة + وكالة سند

حول هذه القصة

وصل الملك الأردني عبد الله الثاني إلى مستشفى السلط الحكومي غربي العاصمة الأردنية عمان بعد وفاة عدد من المصابين جراء انقطاع الأكسجين، فيما أعلن وزير الصحة استقالته من منصبه على خلفية هذه الحادثة.

Published On 13/3/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة