تواجه تحديات اقتصادية وأمنية.. رئيس الوزراء السوداني يعلن الحكومة الجديدة

تعيين جبريل إبراهيم زعيم حركة العدل والمساواة في دارفور وزيرا للمالية ومريم الصادق المهدي وزيرة للخارجية

حمدوك قال إن الحكومة الجديدة قادرة على تجاوز الصعوبات الاقتصادية التي تواجهها البلاد (رويترز)
حمدوك قال إن الحكومة الجديدة قادرة على تجاوز الصعوبات الاقتصادية التي تواجهها البلاد (رويترز)

أعلن رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك حكومته الجديدة، الاثنين، التي شملت تعيين جبريل إبراهيم زعيم حركة العدل والمساواة في دارفور وزيرا للمالية.

كما شمل التشكيل الجديد تعيين مريم الصادق المهدي، من حزب الأمة، وزيرة للخارجية.

وفي مؤتمر صحفي عقده بمقر مجلس الوزراء بالخرطوم، كشف حمدوك عن أسماء 25 وزيرا، مشيرا إلى أنه لم يعلن اسم وزير التربية والتعليم "لمزيد من التشاور".

وأكد حمدوك أن الحكومة الجديدة "قادرة على تجاوز الصعوبات الاقتصادية التي تواجهها البلاد".

وقال إن "التشكيل الوزاري الجديد قام على توافق سياسي ومشاورات امتدت لشهور للمحافظة على البلاد من الانهيار".

كما أوضح أن التشكيل الجديد يأتي استحقاقا لاتفاق السلام الموقع في جوبا في 3 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وأضاف "توافقنا على برنامج (حكومي) سيوقع عليه خلال هذا الأسبوع، وهو يخاطب قضايا أساسية".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أصدر رئيس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك مساء الأحد قرارا بإعفاء وزراء الحكومة الانتقالية من مناصبهم، تمهيدا لإعلان تشكيلة حكومية جديدة الاثنين.

7/2/2021

أكد السودان تأجيل إعلان الحكومة الجديدة لوقت لاحق بدلا من الخميس، في حين اندلعت مظاهرات بولاية الخرطوم ومدينة القضارف احتجاجا على ارتفاع الأسعار، وسط اتهامات للحكومة بالعجز عن حل الأزمة الاقتصادية.

3/2/2021

على وقع التأخير المتطاول في إكمال هياكل السلطة الانتقالية بالسودان أطلق رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان تصريحات غاضبة لوح فيها بإعلان حكومة طوارئ بسبب فشل القوى السياسية بالتوافق على حكومة جديدة.

2/2/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة