كورونا.. أكثر من 105 ملايين إصابة واستبعاد فرضية تسرب الفيروس من مختبر

WHO team member at a hospital in Wuhan
خبراء منظمة الصحة العالمية يحققون في مدينة ووهان الصينية بشأن فيروس كورونا (رويترز)

بلغ عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) أكثر من 105 ملايين و400 ألف إصابة، وبينما استبعد خبراء الأمم المتحدة الذين يحققون في مدينة ووهان الصينية فرضية تسرب الفيروس من مختبر حذر الصليب الأحمر من عدم قدرة الدول الفقيرة على الحصول على لقاحات.

وبحسب موقع ورلد ميتر المتخصص في رصد الإحصاءات المتعلقة بفيروس كورونا في أنحاء العالم، فقد بلغ عدد الإصابات 105 ملايين و422 ألفا و292 عند الساعة 10:00 بتوقيت مكة المكرمة (07:00 بتوقيت غرينتش).

وتشير الإحصاءات إلى تسجيل 77 مليونا و114 ألفا و957 حالة تعاف، فيما بلغ عدد الوفيات مليونين و294 ألفا و534.

ولا تزال الولايات المتحدة في المرتبة الأولى من حيث عدد الإصابات والوفيات، بواقع 27 مليونا و273 ألفا و890 إصابة، و466 ألفا و988 وفاة.

New Delhi Grapples With Covid-19 As India Approaches 10 Million Casesالهند تسجل أعلى عدد بالإصابات في العالم بعد الولايات المتحدة الأميركية (غيتي)

أعداد وخسائر

وفي الهند -التي تحتل المرتبة الثانية من حيث عدد الإصابات في العالم بـ10 ملايين و803 آلاف و533 إصابة، والثالثة بعدد الوفيات بـ154 ألفا و862- قالت رابطة الأطباء في الهند أمس الخميس إن عدد الأطباء الذين توفوا بفيروس كورونا أكثر بواقع 4 أضعاف الرقم المعلن من جانب الحكومة.

وأضافت الرابطة أن 734 طبيبا توفوا من الفيروس وليس 162 مثلما أبلغت الحكومة البرلمان.

وقد تحمل الأطباء والعاملون في مجال الرعاية الصحية العبء الأكبر من تفشي فيروس كورونا في الهند التي يبلغ تعداد سكانها 1.3 مليار نسمة، يأتي ذلك في الوقت الذي تعمل فيه السلطات على تعزيز عملية تطعيم العاملين في مجال الرعاية الصحية ضد فيروس كورونا لاحتواء تفشي فيروس كورونا.

فرضية واستبعاد

وبالموازاة مع هذه التطورات، بدأ خبراء منظمة الصحة العالمية الذين يحققون في مدينة ووهان الصينية بشأن مصدر فيروس كورونا يستبعدون فرضية تسرب الفيروس من مختبر.

وقال كبير خبراء منظمة الصحة العالمية في ووهان في مقابلة مع وكالة الصحافة الفرنسية أمس الخميس إن الفريق أجرى مع العلماء الصينيين مناقشات "صريحة جدا" ومفيدة "لفهم" موقفهم "بالنسبة لعدد من التصريحات والادعاءات التي شاهدها الجميع وقرأ عنها في الأخبار".

وزار فريق الخبراء قبل يومين معهد ووهان للفيروسات الذي اتهمه الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب بأنه سرب الفيروس من أحد مختبراته، إلا أنه لا دليل حتى الآن يثبت هذه الفرضية.

وبدا أن كبير خبراء منظمة الصحة العالمية يرفض بعض الفرضيات بوصفه الكثير من التكهنات بأنها تنفع أن تكون "سيناريوهات ممتازة لأفلام ومسلسلات جيدة للسنوات المقبلة".

Outbreak of the coronavirus disease (COVID-19) in Widnesفي أفقر 50 دولة لم يتلق سوى 0.1% اللقاحات المضادة للفيروس (رويترز)

قلق وخطر

وبينما تم إعطاء أكثر من 105 ملايين جرعة من اللقاح المضاد لكوفيد-19 في ما لا يقل عن 82 دولة ومنطقة حذر الصليب الأحمر من عدم قدرة الدول الفقيرة على الحصول على اللقاحات.

وأظهرت دراسة أجراها الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر أن ما يقارب 70% من جرعات اللقاح المستخدمة حتى الآن كانت من نصيب أغنى 50 دولة في العالم، فيما تم حقن 0.1% في أفقر 50 دولة.

وقال الأمين العام للاتحاد جاغان شاباغان خلال مؤتمر صحفي "إنه أمر ينذر بالخطر لأنه غير عادل، ولأنه سيطيل أمد هذا الوباء الرهيب وقد يزيده سوءا".

ولذلك، أطلق الصليب الأحمر خطة بقيمة 92.5 مليون يورو للمساعدة في تحصين 500 مليون شخص من بين الفئات الأكثر ضعفا.

A test tube labelled with the Vaccine is seen in front of AstraZeneca logo in this illustration takenعدد من الدول الأوروبية شككت في فاعلية لقاح "أسترازينيكا" لمن هم فوق 65 سنة (رويترز)

انتقادات ودفاع

وفي أوروبا، دافعت بريطانيا -التي تعرضت لانتقادات من جانب عدة قادة لاستخدامها لقاح "أسترازينيكا" (AstraZeneca) في حملتها للتطعيم- عن نفسها، معتبرة أن هذه الانتقادات قد تغذي الريبة لدى سكانها، وقد تعرض صحتهم للخطر على المدى الطويل.

وأشارت السلطات الصحية في عدة دول أوروبية إلى نقص المعطيات الكافية بشأن فعالية اللقاح الذي طوره المختبر السويدي البريطاني لدى المسنين.

وعلى غرار فرنسا وألمانيا والسويد أعلنت النرويج والدانمارك أمس الخميس أن لقاح "أسترازينيكا" سيكون مخصصا للذين لا تتجاوز أعمارهم الـ65 عاما.

وللحد من تفشي الوباء أعلنت الحكومة البريطانية أنه سيتعين على مواطني المملكة المتحدة والمقيمين فيها -الذين يصلون من بلدان يعتبر الوضع الوبائي فيها خطيرا- أن يلتزموا بدءا من 15 فبراير/شباط الحالي بحجر صحي في فندق لمدة 10 أيام، وذلك بهدف تجنب انتشار نسخ من فيروس كورونا يحتمل أن تكون مقاومة للقاحات.

ويتعلق هذا الإجراء بمواطني المملكة المتحدة والمقيمين فيها الذين يعودون إليها من 33 دولة تنتشر فيها نسخ من الفيروس "تشكل خطرا"، مثل جنوب أفريقيا والبرتغال ودول عدة في أميركا الجنوبية.

epa08336432 Ultra-Orthodox Jewish workers of the Kadisha Jewish burial organization (Hevra kadishah) wearing protective suits shift the body of a person outside the funeral house that cares for bodies of people who died from SARS-CoV-2 coronavirus which causes the COVID-19 disease, in Jerusalem, Israel, 01 April 2020. EPA-EFE/ABIR SULTANإسرائيل مددت العزل حتى بعد غد الأحد (الأوروبية)

تعاف وعزل

وفي المكسيك، قالت الحكومة المكسيكية إن نتيجة فحوص الرئيس أندريس مانويل لوبيز أوبرادور جاءت سلبية بعد أقل من أسبوعين على إصابته بفيروس كورونا.

وقال الرئيس (67 عاما) في رسالة مصورة من القصر الرئاسي "أنا في صحة جيدة وأتعافى".

وتسجل المكسيك أحد أعلى معدلات الوفاة بالمرض في العالم، وتثير طريقة إدارة أوبرادور لأزمة جائحة كورونا انتقادات مستمرة من معارضيه السياسيين وخبراء الصحة.

لكن على الرغم من ذلك كشفت استطلاعات الرأي زيادة شعبية الرئيس خلال الجائحة رغم اتهامه بالتقليل كثيرا من حجم الأزمة وتعريض نفسه للخطر دون داع.

وفي إسرائيل، أعلنت الحكومة في بيان أنها مددت ثالث عزل عام في البلاد لمكافحة كوفيد-19 إلى يوم بعد غد الأحد، وستبدأ بعد ذلك تخفيف القيود تدريجيا.

وصدر القرار اليوم الجمعة قبل ساعات من انتهاء أجل العزل العام في أعقاب خلافات بين رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو وشريكه في الائتلاف وزير الدفاع بيني غانتس بشأن مدة العزل وفاعليته وعدم انتظام تطبيقه.

المصدر : الجزيرة + وكالات