سقطرى.. إنزال عربات عسكرية إماراتية والمحافظ يتهم أبو ظبي بتحدي الحكومة وعرقلة اتفاق الرياض

مسلحون موالون للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا (الجزيرة-أرشيف)
مسلحون موالون للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا (الجزيرة-أرشيف)

قال محافظ سقطرى اليمنية رمزي محروس إن باخرة إماراتية أنزلت في ميناء الأرخبيل عربات عسكرية، ووصف ذلك بأنه تحد صارخ للحكومة الشرعية والسلطات المحلية، ومحاولة واضحة لعرقلة تنفيذ اتفاق الرياض.

ورأى محروس أن وصول هذه العربات إلى سقطرى الخميس يعد دليلا على ما يجري في الأرخبيل من أنشطة لزعزعة الأمن وإثارة الفوضى ومصادرة قرار المحافظة وسيادتها بدعم خارجي، حسب تعبيره.

واتهم الإمارات بالاستمرار في دعم الجماعات المسلحة ومليشيا المجلس الانتقالي الجنوبي وتشجيع الفوضى التي يشهدها الأرخبيل.

وحمّل المحافظ التحالف السعودي الإماراتي المسؤولية الكاملة عما يحدث في سقطرى، مؤكدا ضرورة الوفاء بالالتزامات التي سبق أن قطعها لحل المشكلة.

 

وكان التحالف السعودي الإماراتي قد أعلن نهاية يوليو/تموز 2020 آلية لتسريع تنفيذ اتفاق الرياض -المبرم في نوفمبر/تشرين الثاني 2019- تتضمن تخلي المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا عن الإدارة الذاتية التي كان قد أعلنها في المحافظات الجنوبية.

ويعرب مسؤولون ووجهاء قبائل وناشطون عن مخاوفهم من استمرار التحركات التي تهدف، حسب قولهم، إلى وضع سقطرى تحت وصاية الإمارات، رغم ما طلبه الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي من ضمانات من السعودية راعية اتفاق الرياض لتنفيذ المجلس الانتقالي الجنوبي الاتفاق المعدل.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

قال محافظ جزيرة سقطرى اليمنية إن المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيا يواصل نهب موارد المحافظة، وقال وزير الثروة السمكية اليمني إن عشرات السفن الإيرانية قامت بصيد غير مشروع في مياه سقطرى.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة