قطر ومصر تعقدان بالكويت أول مباحثات بعد بيان العلا

قمة العلا
قمة العلا تمخضت عن اتفاق مصالحة أنهى حصار قطر (الجزيرة)

قالت وزارة الخارجية القطرية إن وفدين رسميين، من الدولة ومن جمهورية مصر العربية، عقدا اليوم بدولة الكويت أول اجتماع لهما، بعد بيان قمة العلا، وذلك لوضع آليات وإجراءات المرحلة المستقبلية.

وتمخضت قمة العلا، التي انعقدت بمدينة العلا السعودية في 5 يناير/كانون الثاني الماضي، عن توقيع اتفاق مصالحة أنهى حصارا فرضته السعودية والإمارات والبحرين ومصر على الدوحة منذ يونيو/حزيران 2017.

وأشار البيان القطري إلى أن الاجتماع بحث "السبل الكفيلة والإجراءات اللازم اتخاذها بما يعزز مسيرة العمل المشترك والعلاقات الثنائية بين البلدين، وبما يحقق تطلعات شعبيهما في الأمن والاستقرار والتنمية".

ورحب الجانبان -وفقا للبيان- بالإجراءات التي اتخذتها كل من الدوحة والقاهرة بعد التوقيع على بيان العلا كخطوة على مسار بناء الثقة بين البلدين الشقيقين.

وأضافت الخارجية القطرية في بيانها أن الجانبين أعربا عن "التقدير للمملكة العربية السعودية الشقيقة على استضافتها للقمة الخليجية الأخيرة التي توجت بإصدار بيان العلا".

وتقدم الجانبان المصري والقطري أيضا -وفقا للبيان ذاته- بالشكر لدولة لكويت الشقيقة على استضافتها الاجتماع الأول بينهما، وأعربا عن التقدير لأمير الكويت الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح على الجهود التي قادتها بلاده لرأب الصدع وحرصها على تعزيز العمل العربي المشترك.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أعلنت دولة قطر اليوم السبت فتح منفذ أبو سمرة البري، الرابط مع السعودية، وفقاً لإجراءات فتح الأجواء والحدود البرية والبحرية بين دولة قطر والسعودية في أعقاب اتفاق قمة العلا الخليجية.

تلقى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني اتصالا هاتفيا من رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون أعرب خلاله عن تهانيه بمناسبة المصالحة التي تمت في قمة مجلس التعاون الخليجي رقم 41 بالسعودية.

Published On 8/1/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة