كورونا.. دبي تغلق المقاهي والمطاعم والشرطة الصينية توقف عصابة لتصنيع لقاحات مزيفة

The Global Village in Dubai
دبي قررت إغلاق المطاعم والمقاهي لمواجهة انتشال فيروس كورونا (رويترز)

أعلن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس أن أعداد الإصابات بفيروس كورونا في العالم تُواصل انخفاضها للأسبوع الثالث على التوالي، في حين أعلنت دبي إغلاق المطاعم والمقاهي لاحتواء الفيروس الذي تسارع تفشيه بالإمارات في الآونة الأخيرة.

واعتبر غيبريسوس في مؤتمر صحفي بجنيف أن هذا الانخفاض يبعث على الأمل.

بدوره قال مدير المعهد الوطني الأميركي للحساسية والأمراض المعدية أنتوني فاوتشي إنه "لم تُسجل أي حالاتِ دخول للمستشفيات أو وفياتٍ نتيجة الحصول على لقاح كورونا".

وأضاف في مؤتمر صحفي في البيت الأبيض أن الجميع بحاجة للتطعيم باللقاحات المتوفرة حاليا، حتى لو تطور الفيروس بصيغ جديدة.

دبي تكافح انتشار الفيروس

وفي الإمارات العربية المتحدة، أعلنت دبي الاثنين إغلاق المطاعم والمقاهي حتى نهاية فبراير/شباط الجاري، وذلك في إطار جهود احتواء فيروس كورونا الذي تسارع تفشيه في الإمارات في الآونة الأخيرة.

وجاء في بيان أوردته وكالة أنباء الإمارات أن التدبير الذي يدخل الثلاثاء حيز التنفيذ اتخذ بعدما "تبيّن من خلال تقارير المتابعة اليومية زيادة ملحوظة في حجم المخالفات الخاصة بعدم الالتزام بالتدابير الوقائية المعلنة والمُوصى بها من قبل الجهات المعنية".

كذلك قرّرت سلطات الإمارة خفض أعداد الجمهور في دور السينما والعروض والأنشطة والفعاليات الترفيهية والرياضية داخل القاعات والأماكن المغلقة بنسبة 50%، إضافة إلى إلزام المنشآت الفندقية بعدم تجاوز الحجوزات الجديدة لديها نسبة 70% من إجمالي حجم الإشغال الكلي للمنشأة في الوقت نفسه.

وبينما تفرض وجهات سياحية أخرى قيودا صارمة لاحتواء الأزمة الصحية، قررت دبي إبقاء موانئها مفتوحة أمام المسافرين الأجانب.

وسجّلت الإمارات مؤخرا حصيلة يومية قياسية للإصابات بكورونا تخطّت 4 آلاف، مما دفع دبي إلى تشديد القيود المفروضة لاحتواء الوباء.

عصابة اللقاحات المزيفة

وفي سياق متصل، أفادت وسائل إعلام رسمية بأن الشرطة الصينية ألقت القبض على أكثر من 80 شخصا كانوا يصنعون لقاحات مزيفة لكورونا، في الوقت الذي تسابق فيه الصين الزمن لتلقيح الملايين قبل عطلة رأس السنة القمرية.

وكانت العصابة منذ سبتمبر/أيلول الماضي تعبئ مياها مالحة في قوارير وتبيعها على أنها لقاحات كورونا، وفق وكالة شينخوا الرسمية للأنباء.

وأضافت الوكالة أن الشرطة داهمت مواقع عديدة في أنحاء بكين وفي مدن عدة بمنطقتي جيانغسو وشاندونغ شرقي البلاد، وضبطت فيها أكثر من 3 آلاف لقاح مزيف لفيروس كورونا.

ولم يكشف عن عدد اللقاحات المباعة، لكن الشرطة تمكنت من تعقب الأمكنة التي وصلت إليها.

ومع تكثيف الصين حملة التلقيح، أكدت السلطات بشكل متكرر سلامة لقاحها وفعاليته، على الرغم من عدم إصدارها أي بيانات عن التجارب السريرية.

ووافقت السلطات الصينية على لقاح شركة سينوفارم (Sinopharm) -التي تملكها الدولة- من أجل الاستخدام العام في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وأظهرت البيانات الرسمية اليوم الثلاثاء أن الصين سجلت أقل عدد إصابات جديدة بفيروس كورونا منذ شهر، مما يشير إلى تراجع أسوأ موجة انتشار في البلاد منذ مارس/آذار 2020.

وقالت اللجنة الوطنية للصحة في بيان إنها سجلت 30 إصابة في البر الرئيسي أمس الاثنين نزولا من 42 إصابة في اليوم السابق، وهو أقل عدد إصابات منذ تسجيل 24 إصابة في الثاني من يناير/كانون الثاني السابق.

مصر.. كورونا يقتل 357 طبيبا

وفي مصر، أعلنت نقابة الأطباء أمس الاثنين وفاة 3 أطباء جراء الإصابة بفيروس كورونا، مما أدى إلى رفع إجمالي عدد الوفيات بين الأطباء إلى 357 وفاة.

ونعت النقابة في بيانات منفصلة، عبر حسابها على فيسبوك، وفاة 3 أطباء بكورونا، وهم الطبيب بكلية الطب جامعة القاهرة عصام فؤاد، واستشارية التخدير بمعهد القلب القومي (حكومي) هدى حافظ، وعضو نقابة الأطباء بمحافظة كفر الشيخ (شمال) محمد كمال.

ولم تذكر النقابة عدد المصابين من الأطباء أو إجمالي الوفيات والإصابات بين الطواقم الطبية في عموم البلاد.

وفي 29 يناير/كانون الثاني الماضي، أعلنت وزيرة الصحة المصرية هالة زايد، في بيان، تلقي 1315 من الفرق الطبية الجرعة الأولى من اللقاح المضاد للفيروس في 22 مستشفى للعزل بعموم البلاد.

وتشهد مصر ارتفاعا ملحوظا في وتيرة الإصابات بالفيروس، إذ سجلت إجمالا حتى مساء الأحد 165 ألفا و951 إصابة، بينها 9316 وفاة، و129 ألفا و636 حالة تعاف.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

جدول يقارن بين لقاحات كورونا الموجودة حاليا من حيث السعر والفعالية والجرعات ودرجة حرارة التخزين

ما أفضل لقاح لفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض “كوفيد-19″، وما الفروق بين اللقاحات المتوفرة حاليا؟.. الجزيرة نت تقدم لكم جدولا مفصلا ومختصرا في الوقت نفسه، يقارن بين أبرز لقاحات “كوفيد-19” المتوفرة.

Published On 30/1/2021
A handout picture released by the Jordanian Royal Palace on January 14, 2021 shows Jordanian King Abdullah II receiving the vaccine for the coronavirus at a clinic in the capital Amman. Jordan launched a Covid-19 vaccination campaign on January 13, beginning with jabs for healthcare workers, people with chronic illnesses and those over the age of 60. Yousef ALLAN / AFP / Jordanian Royal Palace

كشف ملك الأردن عبد الله الثاني عن عرَضين ظهرا عليه بعد تلقيه لقاح فيروس كورونا، فما هما؟ وما الفترة الزمنية التي استمرا بها؟ الجواب في هذا التقرير الذي سنقدم فيه آخر المعطيات حول أعراض ما بعد اللقاح.

Published On 1/2/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة