تحرير 42 معتقلا بينهم 25 عسكريا من سجن يديره مسلحو طالبان بأفغانستان

البلاد تشهد أخيرا تصاعد أعمال العنف وسط تعثر محادثات السلام بين الأطراف الأفغانية

تطويق مكان تفجير في العاصمة الأفغانية كابل (الأناضول-أرشيف)
تطويق مكان تفجير في العاصمة الأفغانية كابل (الأناضول-أرشيف)

أعلنت وزارة الدفاع الأفغانية تحرير 42 معتقلا، بينهم 25 عسكريا، خلال عملية استهدفت سجنا يديره مسلحو طالبان في ولاية بغلان (شمالي أفغانستان).

وأضافت الوزارة أن القوات الخاصة الأفغانية اعتقلت عددا من حراس السجن، ولم تعلق حركة طالبان على الحادث حتى الآن.

من جهته، نقل مراسل الجزيرة في أفغانستان عن مصدر أمني أن 4 من أفراد الشرطة الأفغانية قتلوا وأصيب خامس في هجومين منفصلين في مدينة جلال آباد (شرقي البلاد).

ونقلت قناة "طلوع نيوز" الأفغانية الإخبارية عن مصادر القول إن الهجوم الأول وقع نحو الساعة 7:40 بالتوقيت المحلي (3:10 بتوقيت غرينتش)، عندما أطلق مسلحون النار على سيارة تابعة للشرطة؛ مما أسفر عن مقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين.

وقالت المصادر إن المسلحين هربوا من المنطقة، وأوضحت أن الهجوم الثاني وقع بعد مرور 20 دقيقة، حيث قام مسلحون مجهولون بمهاجمة إحدى السيارات، مما أسفر عن مقتل 3 أشخاص.

وقال مصدر في مستشفى جلال آباد إن ضحايا الهجوم الثاني شرطيان وطبيب. ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها عن أي من الهجومين.

وتشهد أفغانستان في الآونة الأخيرة تصاعد أعمال العنف، وسط تعثر محادثات السلام بين الأطراف الأفغانية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قال مستشار الأمن القومي الأفغاني حمد الله محب اليوم إن المفاوضات الأفغانية وصلت إلى نفق مسدود، وذلك في وقت سقط فيه عشرات الضحايا من حركة طالبان والقوات الحكومية بعد تفجيرات متفرقة اليوم.

13/2/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة