اقتحامات واسعة.. عشرات المستوطنين ينتهكون حرمة المسجد الأقصى

اقتحام المتطرفين للمسجد الأقصى يوم أمس الخميس
اقتحام سابق للمسجد الأقصى من قبل متطرفين إسرائيليين (الجزيرة)

اقتحم عشرات المستوطنين -صباح اليوم الأحد- المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة، وأدوا صلوات تلمودية في باحاته بحماية شرطة الاحتلال، وكانت جماعات استيطانية قد دعت لتنفيذ اقتحامات واسعة لحرم الأقصى بمناسبة عيد يهودي.

ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان أن المستوطنين الذين اقتحموا الحرم القدسي أدوا صلوات تلمودية في المنطقة الشرقية، وأظهر مقطع مصور تداوله ناشطون على مواقع التواصل المستوطنين أثناء أدائهم صلواتهم وإلى جوارهم يقف عدد من عناصر الشرطة الإسرائيلية لحمايتهم. ويُتوقع اقتحام المزيد من المستوطنين للمسجد الأقصى في فترة ما بعد صلاة الظهر.

وتتم الاقتحامات على فترتين صباحية وبعد صلاة الظهر عبر باب المغاربة في الجدار الغربي للمسجد، بتسهيلات ومرافقة من شرطة الاحتلال.

دعوات سابقة

وكانت جماعات استيطانية إسرائيلية قد دعت إلى تنفيذ اقتحامات واسعة للمسجد الأقصى بمناسبة عيد الأنوار (الحانوكاه) اليهودي، الذي بدأ مساء اليوم الأحد ويستمر أسبوعا.

وكان وزير الشؤون الدينية في الحكومة الإسرائيلية متان كهانا قد أشعل الأحد الماضي شمعة عيد الأنوار اليهودي الثانية عند مدخل المسجد الأقصى المبارك، مدعيا أنه يقف عند مدخل أقدم مكان لشعب إسرائيل، ودعا إلى سرعة بناء الهيكل المزعوم.

وقد ندد الأردن بتصريح الوزير الإسرائيلي بالقول إنها تصريحات مدانة، وتعد انتهاكا خطيرا للوضع التاريخي والقانوني القائم في المسجد الأقصى.

وتسمح الشرطة الإسرائيلية باقتحام المستوطنين للمسجد منذ عام 2003، رغم التنديد المتكرر من قبل دائرة الأوقاف الإسلامية في القدس.

المصدر : وكالة الأناضول