كورونا.. أوروبا تستعد لموجة خامسة من الوباء ومنظمة الصحة العالمية توصي بجرعة ثالثة من اللقاح

Italian PM Draghi holds news conference in Rome
رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي يتحدث عن فرض قيود جديدة (رويترز)

تستعد دول أوروبية عدة للتصدي لموجة خامسة من وباء كورونا، حيث أوصت منظمة الصحة العالمية بجرعة ثالثة من اللقاح المضاد للفيروس لتقوية المناعة لدى الفئات الأكثر ضعفا.

وقال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم غيبريسوس الأربعاء إن أوروبا عادت لتكون بؤرة تفشي الجائحة، وسط "إحساس زائف بالأمان" بشأن الحماية التي تقدمها اللقاحات.

وحذر مسؤولون في المنظمة من أن فيروس كورونا قد يواصل الانتشار مع عودة المجتمعات قبيل نهاية العام للاختلاط الاجتماعي والتنقل الذي كان معتادا قبل الجائحة.

وأشار تيدروس في مؤتمر صحفي إلى أن أكثر من 60% من كل الحالات المسجلة عالميا للوفيات في الأسبوع الماضي كانت في أوروبا.

وكانت منظمة الصحة قد حذرت من أن تتحول دول الاتحاد الأوروبي لبؤرة للوباء إن لم تتخذ إجراءات أكثر تشددا، حيث تلقى نحو 68% من السكان جرعتين من اللقاحات المضادة.

لكن المعضلة الحقيقية هي في الفجوة الكبيرة في نسب تلقي اللقاح بين الدول الأوروبية، ففي بلد مثل بلغاريا تلقى 24% فقط من السكان اللقاح، بينما في البرتغال تلقى نحو 87% اللقاح.

وتسجل دول الاتحاد الأوروبي حاليا 4200 وفاة يوميا، وهو عدد الوفيات اليومية المسجلة أواخر شهر سبتمبر/أيلول، في حين تحذر منظمة الصحة العالمية من احتمال تسجيل 700 ألف وفاة جديدة في عموم أوروبا بحلول مارس/آذار المقبل.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن معهد روبرت كوخ الألماني صباح الخميس أن عدد الوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا بألمانيا تجاوز 100 ألف.

وشرعت عدة دول أوروبية في تشديد القيود، حيث تعتزم الحكومة المجرية تمديد حالة الطوارئ التي فرضتها حتى يوم 22 حزيران/يونيو 2022، في خطوة تعني أن حالة الطوارئ ستظل سارية أثناء الانتخابات البرلمانية المقررة في أبريل/ نيسان.

ووافقت حكومة رئيس الوزراء الإيطالي ماريو دراغي على فرض قيود جديدة تستهدف بشكل أساسي غير الملقحين، مما يعني منع الدخول لأماكن مثل المطاعم ودور السينما والمسارح إلا لمن لديهم دليل على تلقيهم التطعيم.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

لجأت دول أوروبية عدة إلى فرض إجراءات وقائية جديدة للحد من تفشي فيروس كورونا بعد تسجيل ارتفاع حاد في عدد الإصابات، في حين شهدت مدن هولندية ومقاطعة فرنسية أعمال شغب على خلفية هذه الإجراءات.

Published On 21/11/2021
Demonstrators run away from water cannons during a protest, in Brussels, Belgium, November 21, 2021, in this still image obtained from a social media video. Twitter/@jordynuyts/via REUTERS THIS IMAGE HAS BEEN SUPPLIED BY A THIRD PARTY. MANDATORY CREDIT. NO RESALES. NO ARCHIVES.

حذّر وزير الصحة الألماني ينس شبان الاثنين من أن معظم سكان ألمانيا سيكونون إما “تلقوا اللقاحات أو تعافوا أو توفوا” جراء “كوفيد-19” في غضون بضعة أشهر، في إطار دعوته للإقبال على اللقاحات.

Published On 22/11/2021

نصحت الولايات المتّحدة -أمس الاثنين- رعاياها بتجنّب السفر إلى كل من ألمانيا والدانمارك بسبب تفشي عدوى كورونا في هذين البلدين، وسط مخاوف من انتشار الموجة الوبائية الجديدة في أوروبا بأسرها.

Published On 23/11/2021
Coronavirus disease (COVID-19) test at a corona test centre at the Markusberg service station at the A64 motorway direction Luxemburg near Trier

حذرت منظمة الصحة العالمية من احتمال تسجيل 700 ألف وفاة جديدة بفيروس كورونا في أوروبا بحلول الربيع، في حين دفع الضفط الشديد على المستشفيات بهولندا إلى نقل مرضى كورونا إلى المستشفيات الألمانية.

Published On 23/11/2021
المزيد من سياسة
الأكثر قراءة