العالم أكبر من 5.. لافروف يؤيد أردوغان في ضرورة تمثيل القوى الجديدة بمجلس الأمن

Russia's Foreign Minister Sergei Lavrov shakes hands with his Turkish counterpart Mevlut Cavusoglu after a news conference in Moscow, Russia August 24, 2018. REUTERS/Maxim Shemetov
لقاء سابق بين وزير الخارجية الروسي (يمين) ونظيره التركي (رويترز)

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف -اليوم الثلاثاء- إن عدد الدول اليوم يبلغ أكثر مما كان عليه لدى تأسيس الأمم المتحدة، وإنه يجب عليها وعلى مجلس الأمن الدولي التكيف مع الحقائق الجديدة.

جاء ذلك في رده على سؤال صحفي -عقب اجتماع منتدى "فالداي" في سوتشي الروسية- عن تصريحات للرئيس التركي رجب طيب أردوغان قال فيها إن العالم أكبر من 5، وإنه يجب عدم ترك مصير العالم لرحمة عدة دول انتصرت في الحرب العالمية الثانية.

وأعرب لافروف عن تأييده لأردوغان بخصوص وجوب عدم تحكم أعضاء مجلس الأمن في مصير العالم.

وأوضح أن مجلس الأمن لا يدّعي أنه يمتلك هذا الحق، لافتا إلى أن الدول الأعضاء الخمس الدائمة فيه تقوم بعملها وفقا لدستور الأمم المتحدة، والذي يجسد الإرادة المشتركة للمجتمع الدولي، فضلا عن الحد من الصراعات الدولية.

وأضاف أنه يجب على الأمم المتحدة ومجلس الأمن التأقلم مع الحقائق الجديدة، لأن عدد الدول اليوم ليس نحو 50 مثلما كان حين تأسست الأمم المتحدة.

وأردف أن عدد الدول كان يبلغ 70 عندما ارتفع عدد دول مجلس الأمن من 12 إلى 15، في حين توجد اليوم 193 دولة.

وأشار إلى رغبة الدول النامية في الانضمام إلى مجلس الأمن، مضيفا أن 6 من أصل 15 دولة في المجلس هي غربية.

وأكد أنه يجب ضمّ دول نامية إلى مجلس الأمن من آسيا وأفريقيا وأميركا اللاتينية.

Turkish President Recep Tayyip Erdogan addresses the Parliament during the opening of new legislative year, at the Grand National Assembly of Turkey in Ankara, on October 1, 2021. (Photo by Adem ALTAN / AFP)أردوغان طالب في مناسبات عدة بإصلاح النظام الدولي (الفرنسية)

سقوط الهيمنة

وكان أردوغان قال الاثنين أمام البرلمان الأنغولي إن "مصير الإنسانية لا يمكن ويجب ألا يترك تحت رحمة حفنة من الدول المنتصرة في الحرب العالمية الثانية. وفي حين أن العالم يتغير، والدبلوماسية والتجارة والعلاقات الدولية تمر بتحولات جذرية، من غير المعقول أن بنية الأمن العالمي لا تزال كما هي في السابق".

وفي وقت سابق، وجه أردوغان انتقادات حادة للأمم المتحدة ونظامها، مشددا على أن "مرحلة استعلاء وهيمنة الدول الغربية على السياسة الدولية انتهت".

ونقلت عنه وكالة أنباء تركيا، قوله إن "الهيمنة الغربية التي استمرت لمئات السنين انتهت.. ونظام دولي جديد يتشكل".

وقال أردوغان إن "العالم شهد بعد الحرب الباردة سياسة عالمية جديدة مركزها الولايات المتحدة الأميركية، لكن بات واضحا أن من غير الممكن لهذه السياسة السيطرة منفردة على النظام الدولي.. لقد فشلت في ذلك خاصة أنها انسحبت من العراق واضطرت للانسحاب من أفغانستان، ولم تستطع تكوين ديمقراطية في هذين البلدين".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

أيدت مئة دولة إعلانا اقترحته الولايات المتحدة لإصلاح الأمم المتحدة؛ يتوقع أن يتم إقراره الاثنين القادم، في مسعى يتقدمه الرئيس دونالد ترمب في نيويورك، حسب مصادر دبلوماسية.

Published On 15/9/2017
In this photo provided by the United Nations, United Nations General Assembly votes to condemn the U.S. commercial, economic and financial embargo against Cuba, Tuesday, Oct. 28, 2014 at U.N. headquarters. The symbolic vote passed 188-2, with only the U.S. and Israel voting against it. (AP Photo/United Nations, Loey Felipe)

منذ عقود، تتوالى المطالبات بإصلاح الأمم المتحدة ومراجعة آليات عملها، ورغم أنها لم تثمر حتى الآن فإن صوت الإصلاح بالمنظمة لم يخفت منذ انطلق قبل عقود من الزمن.

Published On 20/9/2017
NEW YORK, NY - SEPTEMBER 19: UN Secretary General Antonio Guterres addresses the United Nations General Assembly at UN headquarters, September 19, 2017 in New York City. Among the issues facing the assembly this year are North Korea's nuclear developement, violence against the Rohingya Muslim minority in Myanmar and the debate over climate change. (Photo by Drew Angerer/Getty Images)

جائحة كورونا بدأت تؤثر على التوازنات الإقليمية والدولية، وتحفز التساؤلات التي تطال واقع ومستقبل النظام الدولي. مع بروز مؤشرات على تراجع مكانة أمريكا على الساحة الدولية بسبب سياسات ترامب.

blog by منصور أبو كريم
Published On 19/4/2020
blogs ترامب
المزيد من سياسي
الأكثر قراءة