بعد نشره تغريدة اعتبرت تهديدا لترامب.. تويتر يعلّق حسابا مرتبطا بالمرشد الإيراني

خامنئي تعهد مرارا بالانتقام لمقتل سليماني (الأناضول)
خامنئي تعهد مرارا بالانتقام لمقتل سليماني (الأناضول)

علّق موقع التواصل الاجتماعي تويتر اليوم الجمعة حسابا مرتبطا بالمرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي، بعد تغريدة وجّه فيها تهديدًا غير مباشر للرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب.

وجاء قرار تويتر ردا على نشر حساب يحمل اسم "خامنئي-سايت" -وهو حساب الموقع الإلكتروني الخاص بخامنئي- تغريدة تدعو إلى الثأر لقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني.

وجاء في التغريدة -التي نُشرت قبيل منتصف الليلة الماضية، وكتبت باللغة الفارسية- "لا مفر من الثأر. قاتل سليماني ومن أمر بقتله سينالان الانتقام".

وأرفقت التغريدة بصورة مركبة لترامب وهو يمارس لعبة الغولف على ضفة البحر ويظهر على الملعب الأخضر ظلّ طائرة حربية.

قاسم سليماني اغتيل قبل أكثر من عام (مواقع التواصل)

اغتيال وعقوبات

وقتل سليماني -الذي يوكل إليه أداء مهام خارجية- فجر الثالث من يناير/كانون الثاني 2020، ومعه نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس، في ضربة جوية قرب مطار بغداد، في عملية اغتيال وضعت طهران في مواجهة تحديات على صعيد دور إقليمي كان سليماني أحد أبرز صانعيه.

والثلاثاء الماضي، أعلنت الخارجية الإيرانية إدراج ترامب ووزراء الخارجية والدفاع والخزانة ومسؤولين أميركيين آخرين ضمن لائحة العقوبات الإيرانية، لدورهم في ما أسمتها الأنشطة الإرهابية والمناهضة لحقوق الإنسان ضد إيران.

وقالت الخارجية في بيان إن المسؤولين الأميركيين الذين طالتهم العقوبات أسهموا في اغتيال قاسم سليماني ورفاقه، واغتيال العالم النووي محسن فخري زاده، ودعم أعمال إرهابية ضد إيران، وتمويل وتسليح وتدريب جماعات إرهابية معارضة.

تعهد بالانتقام

وتعهد المرشد الأعلى مرارًا بالانتقام لموت سليماني. وفي الأول من الشهر الحالي، وخلال احتفال لإحياء ذكرى سليماني؛ حذّر رئيس السلطة القضائية في إيران إبراهيم رئيسي من أن قتلة سليماني "لن يكونوا بأمان في أي مكان من العالم".

وقال رئيسي حينها إنه حتى الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي أمر بتصفية سليماني "لا يمكنه الإفلات من العدالة".

وجاء في التغريدة التي نشرت على حساب موقع خامنئي أن "الانتقام يمكن أن يحلّ في أي وقت".

وفي التاسع من يناير/كانون الثاني الجاري، حذف تويتر تغريدة نشرت على أحد حسابات خامنئي، تضمنت منعًا لاستيراد اللقاحات المضادة لفيروس كورونا المصنعة في الولايات المتحدة أو بريطانيا، على اعتبار أن إيران لا يمكن أن تثق في هذين البلدين.

واعتبر الموقع أن تلك التغريدة تنتهك "سياسة (تويتر) حول المعلومات المغلوطة عن كوفيد-19".

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

قال المرشد الأعلى للجمهورية الإيرانية علي خامنئي إن عداء واشنطن لإيران لن يتوقف عندما يترك دونالد ترامب السلطة، في حين وصف الرئيس الإيراني نظيره الأميركي بـ”الإرهابي الخارج عن القانون”.

تواصلت ردود الفعل عالميا وإقليميا على اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، في حين أشارت إيران بأصابع الاتهام إلى إسرائيل وتوعدت بمعاقبة المتورطين في العملية، بينما أعلنت إسرائيل حالة التأهب.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة