قاذفات بي-52 الأميركية تنهي تدريبا لها بالمنطقة وظريف يهدد بالرد على أي اعتداء

قاذفات من طراز "بي-52" نفذت طلعتين جويتين في الشرق الأوسط خلال أقل من شهر (غيتي)
قاذفات من طراز "بي-52" نفذت طلعتين جويتين في الشرق الأوسط خلال أقل من شهر (غيتي)

أعلنت القيادة الوسطى في القوات الأميركية أن قاذفات من طراز "بي-52" (B-52) أنهت اليوم بنجاح طلعة جوية في الشرق الأوسط، هي الثانية من نوعها منذ بداية العام الجديد، في ظل ترقب إيراني من أي هجمات عسكرية قبيل انتهاء ولاية الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقال قائد القيادة الوسطى إن المهمة تظهر التزام الجيش الأميركي المستمر بالأمن الإقليمي، وإن نشر العتاد الإستراتيجي لمدة قصيرة هو جزء من موقف الولايات المتحدة الدفاعي في المنطقة.

وشدد على أن التدريب والتكامل المستمر مع الشركاء الإقليميين، يبعثان برسالة واضحة ومتسقة إلى كل الأصدقاء والخصوم على حد سواء، بحسب تعبيره.

وفي أول تعليق إيراني على تحليق القاذفات الأميركية في المنطقة، قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف -في تغريدة على تويتر- إنه إذا كان هدف إرسال طائرات "بي-52" إلى المنطقة هو تخويف الإيرانيين، فالأفضل لواشنطن عدم هدر ملياراتها على عمل كهذا.

وأضاف أن بلاده لم تشن أي حرب على أحد منذ 200 سنة، لكنها لن تتردد في تدمير من يعتدي عليها.

وكانت تقارير في الصحافة الإسرائيلية أفادت بأن قاذفتين أميركيتين من طراز "بي-52″، عبرتا إسرائيل اليوم باتجاه منطقة الخليج.

وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت إن هذه هي المرة الخامسة التي تحلق فيها القاذفتان الإستراتيجيتان في "أجواء إسرائيل" خلال شهرين، دون مزيد من التفاصيل.

من جانبه، قال رئيس هيئة الأركان الإيرانية اللواء محمد باقري إن القوات المسلحة الإيرانية في حالة استنفار كامل وجاهزية عالية حتى الأربعاء المقبل.

وكان الحرس الثوري الإيراني قد أعلن إطلاق صواريخ طويلة المدى باتجاه المحيط الهندي، في إطار مناورات عسكرية بدأها منذ أيام عدة.

ونقلت شبكة "فوكس نيوز" (Fox News) عن مسؤولين أميركيين أن صاروخا واحدا على الأقل سقط على بعد 20 ميلا من سفينة تجارية في المحيط الهندي.

وترمي إيران من خلال هذه المناورات إلى تأكيد تصديها لأي هجوم قد يشنه عليها الرئيس الأميركي دونالد ترامب قبل انتهاء ولايته في 20 من الشهر الجاري.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

أكدت إيران أنها ستظل متأهبة حتى موعد تنصيب الرئيس الأميركي جو بايدن الأربعاء، وواصلت اختبار صواريخ باليستية سقط بعضها بالقرب من حاملة طائرات أميركية، وذلك تزامنا مع فرض واشنطن عقوبات جديدة عليها.

قالت الباحثة الأولى في مركز الجزيرة للدراسات فاطمة الصمادي إن إبقاء القوات الإيرانية على جاهزية تامة، يعتبر قراءة واقعية للتهديدات الأميركية، فطهران على قناعة بوجود تخطيط لاستدراجها إلى مواجهة عسكرية.

عبرت قاذفتان أميركيتان اليوم الأحد إسرائيل باتجاه منطقة الخليج، في وقت شددت فيه القوات الإيرانية على أنها ستبقى في حالة استنفار تام حتى الأربعاء المقبل، موعد انتهاء حقبة دونالد ترامب.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة