أحدهم استولى على منبر بيلوسي.. اعتقال عشرات المشاركين في اقتحام الكونغرس والتهم قد تشمل التمرد

آدم جونسون نشر صورة له وهو يحمل المنبر الخاص بمجلس النواب (الفرنسية)
آدم جونسون نشر صورة له وهو يحمل المنبر الخاص بمجلس النواب (الفرنسية)

اعتقلت الشرطة الأميركية عشرات من أنصار الرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب، ممن شاركوا في اقتحام الكونغرس الأربعاء الماضي، ويواجه هؤلاء تهما قد تشمل التمرد.

وأكدت الشرطة اعتقال أكثر من 50 شخصا، وجرى توقيف بعض هؤلاء داخل الكونغرس، في حين اعتقل آخرون في الولايات التي قدموا منها، أو سلموا أنفسهم.

وبموجب مذكرة توقيف فدرالية، ألقت الشرطة -في وقت متأخر من مساء الجمعة- القبض على آدم جونسون الذي ظهر في مقطع فيديو وهو يغادر مبنى الكونغرس حاملا المنبر الذي تتحدث منه الرئيسة الديمقراطية لمجلس النواب نانسي بيلوسي.

وتم أمس السبت إيداع جونسون في سجن مقاطعة بينلاس في فلوريدا من دون الحق في كفالة، ووُجهت إليه تهم تشمل سرقة مقتنيات تعود لمجلس النواب، وارتكاب أعمال عنف وفوضى في مبنى الكابيتول.

ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن صحيفة تصدر في الولاية، أن مواطنين تعرفوا على المتهم من خلال الصور التي تم تداولها في مواقع التواصل الاجتماعي.

وتداولت حسابات في مواقع التواصل منشورا يقول إنه تم عرض المنبر الخاص بمجلس النواب للبيع على الإنترنت بمبلغ 100 ألف دولار.

كما اعتُقل رجل من ولاية أريزونا يدعى جيكوب شانسلي، ظهر في مقاطع فيديو وصور خلال اقتحام الكونغرس وهو يرتدي بدلة ويلف رأسه بالعلم الأميركي، ويضع طلاء على وجهه.

وتم إيداع شانسلي -الذي يعرف أيضا باسم جيك أنجليلي- في سجن بالولاية، وقد وُجّهت له أيضا تهم مماثلة تشمل العنف، وإحداث الفوضى في مبنى الكونغرس.

جونسون بعد إيداعه في سجن بولاية فلوريدا (رويترز)

كما شملت الاعتقالات رجلا من ولاية أركنسا يدعى ريتشارد بارنيت، ظهر في مقطع مصور وهو يجلس في مكتب رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، وكذلك دوغ ينسن من ولاية أيوا الذي ظهر في مقطع آخر وهو يلاحق شرطيا بينما كان الأخير يصعد درجا ويطلب منه التراجع.

وقالت وكالة أسوشيتد برس إنه بحلول أمس السبت، أحال الادعاء العام الفدرالي إلى المحاكم دعاوى ضد 57 شخصا يشتبه في مشاركتهم في عملية الاقتحام، بتهم تشمل مهاجمة ضباط الشرطة، ودخول مناطق محظورة بالعاصمة واشنطن، وسرقة مقتنيات فدرالية، وتهديد مشرعين.

وأضافت أن الأجهزة الفدرالية تبحث في أدلة ضد عشرات آخرين ضالعين في أعمال العنف، ونقلت عن الادعاء العام في واشنطن أن التهم قد تشمل التمرد.

وكانت أحداث الأربعاء الماضي التي اتُّهم ترامب بالتحريض عليها، قد أسفرت عن وفاة 5 أشخاص بينهم شرطي تعرض لاعتداء داخل الكونغرس، وامرأة قتلت برصاص الشرطة داخل المبنى، وتعهّد مسؤولون أميركيون بمعاقبة كل المتورطين فيها.

المصدر : أسوشيتد برس + الجزيرة

حول هذه القصة

ينتظر أن يقدم الديمقراطيون في مجلس النواب الأميركي -غدا الاثنين- لائحة لمحاكمة ترامب برلمانيا. وبينما أفادت تقارير بأن نائبه بنس قد يفعّل مادة دستورية لعزله، تكشفت تفاصيل جديدة بشأن اقتحام الكونغرس.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة