استجوبوه فوق المياه وسكبوا عليه مادة حارقة.. كوريا الشمالية تقتل مسؤولا كوريا جنوبيا وتحرق جثته

جندي كوري شمالي يجلس بجانب برج مراقبة بالقرب من بلدة حدودية مع كوريا الجنوبية (رويترز)
جندي كوري شمالي يجلس بجانب برج مراقبة بالقرب من بلدة حدودية مع كوريا الجنوبية (رويترز)

قالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية إن كوريا الشمالية قتلت مسؤولا كوريا جنوبيا كان مفقودا منذ يوم الاثنين الماضي وأحرقت جثته.

ودانت سول هذا السلوك الذي وصفته بالوحشي، وطالبت بيونغ يانغ بتقديم تفسيرات ومعاقبة المسؤولين عن ذلك، كما حملتها "جميع المسؤوليات المتعلقة بهذا الحادث".

وكان المسؤول الكوري الجنوبي يعمل مفتشا في وزارة المحيطات ومصائد الأسماك، واختفى أثناء عمله على متن قارب تفتيش قبالة جزيرة يون بيونغ الحدودية مع كوريا الشمالية.

وقالت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية في بيان إن الرجل البالغ من العمر 47 عاما كان على متن سفينة دورية قرب جزيرة يون بيونغ الحدودية (غرب) حين فُقد أثره صباح الاثنين، مشيرة إلى أن "كوريا الشمالية عثرت على الرجل في مياهها وارتكبت عملا وحشيا بإطلاق النار عليه وإحراق جثمانه، وفقا لتحليل جيشنا الشامل لمعلومات استخبارية متنوعة".

وبحسب وكالة الأنباء الكورية الجنوبية "يونهاب" فإن القوات الكورية الشمالية حددت مكان الرجل، في حين قام مسؤول يرتدي ملابس واقية باستجوابه من سفينة.

وقال مسؤول عسكري لوكالة الصحافة الفرنسية "لقد أطلقوا عليه النار في المياه، وقام جنود كوريون شماليون بسكب مادة حارقة على جثته وإحراقها في المياه".

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة