لافروف: روسيا مستعدة للتوسط في حل الأزمة الخليجية

وزير الخارجية الروسي (يسار) في لقاء سابق بالدوحة مع أمير قطر (الجزيرة)
وزير الخارجية الروسي (يسار) في لقاء سابق بالدوحة مع أمير قطر (الجزيرة)

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم الجمعة أن بلاده مستعدة للتوسط لحل الأزمة الخليجية في حال تلقي طلب بهذا الشأن ووجود اهتمام ومصلحة من جميع الأطراف المعنية، حسب تعبيره.

وأضاف لوكالة سبوتنيك الروسية: نحن على استعداد لتقديم خدماتنا كوسطاء في أي قضية نزاع إذا طلبت جميع الأطراف منا هذا، لكننا لم نتلق حتى الآن طلبا بهذا الشأن.

وقال الوزير الروسي إن بلاده تحافظ على علاقات جيدة مع كافة الدول دون استثناء بما في ذلك جميع دول مجلس التعاون الخليجي.

وأضاف "أعلم أن الإدارة الأميركية تحاول التوفيق بين الدول المتخاصمة وإقناع السعودية، أقرب شركائها، بمد الجسور بهدف التصالح مع قطر، ونحن نتمنى التوفيق لأي جهود تهدف إلى توحيد الدول، وسنكون مستعدين للمساعدة إذا طلب منا ذلك وكانت في ذلك مصلحة لجميع البلدان".

وفي السياق ذاته، قال تيموثي لندركنغ نائب مساعد وزير الخارجية الأميركي للشؤون الخليجية، إن بلاده لا تستطيع فرض حل لمسألة مقاطعة قطر من قبل بعض الدول في المنطقة، وإنه يتعين على جميع الدول تقديم تنازلات.

وأضاف لندركنغ في إحاطة صحفية أنه إذا كان من الممكن أن تقوم الدول بالتطبيع مع إسرائيل، فيجب أن يكون ممكنا بالنسبة للدول العربية التطبيع مع بعضها بعضا.

والأسبوع الماضي توقع ديفيد شينكر مساعد وزير الخارجية الأميركي لشؤون الشرق الأدنى، إحراز تقدم خلال أسابيع في مجريات الأزمة الخليجية، التي اندلعت في أوائل يونيو/حزيران 2017.

وقال شينكر أثناء مشاركته في ندوة عبر الإنترنت نظمها معهد "بروكينغز" الأميركي، إن الإدارة الأميركية تعمل مع شركائها في المنطقة على حل الأزمة الخليجية.

وأضاف أنه لم يحدث تغيير جذري لإنهاء الأزمة، لكننا لاحظنا بعض المرونة في محادثاتنا معهم، لذلك نحن نأمل أن نقرب بين الأطراف.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة