اليمن.. استئناف محادثات تبادل الأسرى في جنيف بين الحكومة والحوثيين برعاية أممية

غريفيث يناشد الطرفين لتخفيف معاناة آلاف العائلات اليمنية (الأوروبية)
غريفيث يناشد الطرفين لتخفيف معاناة آلاف العائلات اليمنية (الأوروبية)

أعلنت الأمم المتحدة انطلاق الاجتماع الرابع للجنة الأسرى والمعتقلين اليمنية اليوم الجمعة في جنيف بين وفدي الحكومة والحوثيين بمشاركة اللجنة الدولية للصليب الأحمر، وناشدت الجانبين إطلاق سراح المعتقلين على وجه السرعة.

ودعا المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث أطراف المحادثات للتوصل إلى اتفاق يقضي بإطلاق سراح المعتقلين بسرعة، و"إراحة آلاف العائلات اليمنية".

وذكّر غريفيث أعضاء في وفد الحكومة بأن من المفترض الاتفاق على إطلاق سراح 900 من أسرى الحوثيين مقابل 520 من أسرى الحكومة.

من جهتها، قالت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في تغريدة على تويتر "يسعدنا أن نرى استئناف المحادثات بين أطراف النزاع، نرحب بشدة بأي مبادرة من شأنها إحداث تغيير إيجابي طويل الأمد في حياة اليمنيين".

وأكدت اللجنة استعدادها "لتسهيل أي إفراج عن المحتجزين بمجرد التوصل إلى اتفاق بين الأطراف وفقا لدورنا كوسيط محايد كي يعودوا إلى عائلاتهم".

وكان الجانبان وافقا خلال محادثات السويد في ديسمبر/كانون الأول 2018 على تبادل 15 ألف أسير، وجرت عمليات تبادل محدودة منذ التوقيع على الاتفاق، وفي حال تحققت ستكون عملية التبادل -التي يجري التفاوض بشأنها- الأكبر منذ اندلاع النزاع الدامي في منتصف 2014.

وكان مصدر حكومي قريب من الرئاسة اليمنية أعلن الأربعاء أن من بين الأسرى المشمولين بالعملية العميد ناصر منصور هادي شقيق الرئيس عبد ربه منصور هادي، بالإضافة إلى نحو 19 أسيرا سعوديا وسياسيين وصحفيين.

مظاهرة تعز
من جهة أخرى، طالب متظاهرون في مدينة تعز الحكومة الشرعية بالعودة إلى الأراضي اليمنية، والعمل من الداخل لاستكمال ما وصفوه بتحرير المحافظة والمناطق اليمنية الأخرى وإنهاء انقلاب الحوثيين.

ورفع المتظاهرون في ساحة الحرية -عقب أداء صلاة الجمعة- شعارات تندد بجماعة الحوثيين، وتصف سيطرتهم على العاصمة صنعاء ومحافظات يمنية أخرى بأنها "نكبة" حلت على البلاد.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

حذرت الأمم المتحدة من مجاعة محتملة في اليمن بسبب الحرب المستمرة وعدم إيفاء الدول المانحة بالتزاماتها، في حين تستضيف جنيف جولة جديدة من المحادثات بين الحكومة اليمنية والحوثيين حول تبادل السجناء.

قال الخبير في شؤون الأمم المتحدة عبد الحميد صيام إن اتصال موسكو مع المجلس الانتقالي الجنوبي للتوسط لحل الأزمة اليمنية يعود إلى العلاقة القديمة والتاريخية التي تربط بين روسيا وجنوب اليمن.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة