"المرض والعلة بكم وليس بإسرائيل".. هكذا برر وسيم يوسف تطبيع الإمارات والبحرين

وسيم يوسف اعتاد على تبرير مواقف السلطات الإماراتية (مواقع التواصل)
وسيم يوسف اعتاد على تبرير مواقف السلطات الإماراتية (مواقع التواصل)

تفاعل ناشطون إماراتيون وعرب مع تغريدات للداعية الإماراتي من أصل أردني وسيم يوسف، الذي هاجم فيها الدول العربية، ودافع عن قرارات التطبيع الإماراتية والبحرينية مع إسرائيل.

وقال يوسف في سلسلة تغريدات له عبر حسابه الرسمي على تويتر "سأخبركم قصة لمن يُزايد على معاهدة السلام بين البحرين والإمارات مع إسرائيل، إسرائيل لم تدمر سوريا، ولم تحرق ليبيا، ولم تُشتت شعب مصر، ولم تحطم ليبيا، ولم تمزق لبنان إلى طوائف".

وأضاف "قبل أن تعيبوا إسرائيل انظروا إلى أنفسكم بالمرآة يا عرب فالعلة بكم".

من جانبه، رد حساب إسرائيل بالعربية بالقول "عندما تدرك الشعوب العربية هذه الحقائق فالسلام قادم قريبًا بإذن الله".

وعلّق ناشطون عرب على تغريدة يوسف، متهمين الإمارات بتدمير البلدان التي يتحدث عنها وسيم يوسف، مؤكدين أن أدوات الدمار والخراب معروفة، وأن إسرائيل دولة غاصبة للأراضي الفلسطينية، وأنه لا يوجد ما يبرر هذه الاتفاقية.

وفيما يلي تغريدات منتقاة مما علق بها العديد من الناشطين العرب:

 

ووقعت كل من الإمارات والبحرين الثلاثاء اتفاقيات للتطبيع الكامل مع إسرائيل، بحضور الرئيس الأميركي دونالد ترامب في البيت الأبيض، كما قال ترامب عقب التوقيع إنه يتوقع أن تعترف السعودية بإسرائيل "في الوقت الملائم".

المصدر : خدمة سند + مواقع التواصل الاجتماعي

حول هذه القصة

عكست الانتقادات داخل ائتلاف حكومة بنيامين نتنياهو للاتفاقيتين مع الإمارات والبحرين، حالة عدم الاكتراث من المجتمع الإسرائيلي لتطبيع العلاقات الدبلوماسية بين تل أبيب وأبو ظبي والمنامة.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة