عائلة سعد الجبري تتهم السلطات السعودية باعتقال صهرها للابتزاز وتحمّل بن سلمان المسؤولية

سعد الجبري اتهم محمد بن سلمان بإرسال فريق لاغتياله في كندا (الصحافة الأميركية)
سعد الجبري اتهم محمد بن سلمان بإرسال فريق لاغتياله في كندا (الصحافة الأميركية)

أكدت عائلة سعد الجبري ضابط الاستخبارات السعودي السابق ومستشار ولي العهد السابق الأمير محمد بن نايف، أن السلطات احتجزت صهره سالم المزيني دون اتهام أو تبرير، وذلك في أحدث أشكال الضغط الممارسة على الضابط الذي يعيش في كندا.

وقال خالد الجبري -نجل سعد الجبري- إن قوات الأمن السعودية اعتقلت المزيني الاثنين، معتبرا أن عملية الاعتقال هي محاولة لإذلال وابتزاز والده، وكذلك محاولة من ولي العهد السعودي محمد بن سلمان للتدخل في مسار القضاء الأميركي.

وأضاف خالد الجبري أنه بهذا الاعتقال يلتحق صهره بشقيقيه سارة وعمر المعتقلين لدى السلطات السعودية منذ مارس/آذار الماضي، محمّلا ولي العهد والسلطات السعودية مسؤولية أمنهم وسلامتهم.

وفي السياق نفسه، كتب خالد الجبري في حسابه بتويتر أن "الواثق من قضيته لا يضطر للابتزاز بمنع أطفال قصّر من السفر عام 2017 والمساومة بهم، ثم اختطافهم وإخفائهم. ولا يضطر لإرسال فريق اغتيال. لا يوجد ما يبرر ذلك قانونيا ولا شرعيا ولا أخلاقيا".

وأضاف خالد في تغريدة أخرى أن عائلته اختصرت الطريق وبادرت بالذهاب إلى محكمة محايدة تكفل للطرفين إثبات الاتهامات أو نفيها وأخذ الحقوق بالقانون، مطالبا بن سلمان -دون ذكر اسمه- بالرد على الدعوى في المحكمة بدلا من أن يستمر في الانتهاكات واعتقال الأقارب.

وقبل أيام، رفع سعد الجبري دعوى قضائية في واشنطن ضد محمد بن سلمان، يتهمه فيها بأنه أرسل فريقا لاغتياله في كندا، مما دفع محكمة واشنطن الفدرالية لإصدار أوامر استدعاء قضائية بحق بن سلمان و13 آخرين، للرد على الاتهامات خلال مدة أقصاها 21 يوما.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة