حذّر من حرب أهلية ولمّح لاحتمال مسؤولية إسرائيل عن تفجير المرفأ.. رأي لبنانيين بكلمة نصر الله

A Hezbollah flag and a poster depicting Lebanon's Hezbollah leader Sayyed Hassan Nasrallah are pictured along a street, near Sidon
نصر الله رفض التحقيق الدولي في انفجار مرفأ بيروت (رويترز)

للمرة الأولى منذ انفجار مرفأ بيروت، خرج الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله للحديث عن فرضية وقوف إسرائيل خلف الانفجار، متوعدا بمحاسبتها إذا ثبت تورطها في الانفجار، ومحذرا من أن قوى سياسية تضع لبنان عند حافة الحرب الأهلية.

وذهب نصر الله أكثر من ذلك في كلمته، إذ اعتبر أن هناك من أراد إسقاط الدولة بعد انفجار المرفأ، ووصف اللبناني بأنه "حيوان ناطق سياسي" ورفض التحقيق الدولي وحكومة حيادية، "لأننا لا نؤمن بوجود حياديين في لبنان".

وتفاعل نشطاء مواقع التواصل مع الكلمة، فبعضٌ مدح الكلمة واعتبرها "فصل الخطاب"، وبعضٌ آخر لفت إلى أن هناك تهديدا مبطنا بكلامه، خاصة في عبارة "حافظوا على غضبكم قد نحتاج إليه في يومٍ من الأيام".

 

وفي المقابل، أكد مؤيدو الحزب أن كلام نصر الله واقعي وامتدحوا مواقفه.

 

 

المصدر : مواقع التواصل الاجتماعي + وكالة سند