درعا.. مظاهرة لعناصر من اللواء الثامن المدعوم من روسيا تطالب بإسقاط النظام

عناصر من ميليشيا "الفيلق الخامس" التابع لروسيا في مدينة بصرى الشام شرقي درعا، وهي يهتفون ضد نظام أسد
عناصر من الفيلق الخامس في مدينة بصرى الشام (شرقي درعا) يهتفون ضد نظام الأسد (مواقع التواصل)

نشرت وسائل إعلام سورية محلية معارضة عبر مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع فيديو لمظاهرة لجنود من اللواء الثامن التابع لعناصر الفيلق الخامس المدعوم من روسيا، وهم يرفعون شعارات مناهضة للنظام السوري.

وقال تجمع "أحرار حوران" المعارض إن المظاهرة خرجت بحضور الشرطة العسكرية الروسية ضد نظام الرئيس السوري بشار الأسد، عقب تخريج دورة عسكرية تضم نحو ألف عنصر تحت إشراف اللواء الثامن المدعوم روسيًّا في مدينة بصرى الشام (شرق درعا جنوبي سوريا).

 

وطالب المتظاهرون التابعون للواء الثامن بإسقاط النظام، وإخراج ما سموها "المليشيات الإيرانية" من محافظة درعا، كما طالبوا بالإفراج عن المعتقلين من سجون النظام.

يشار إلى أن الفيلق الخامس كان معارضا لنظام الأسد؛ ومع سيطرة قوات النظام على درعا حدثت مصالحة بينهما ودخل الفيلق تحت الحماية الروسية، وأصبح مدعوما منها بشكل أساسي.

ويرتدي عناصر الفيلق ملابس الجيش السوري النظامي، ويبدو ظاهريا تابعا للنظام السوري، لكن -عمليا- تحركه القوات الروسية.

وفي وقت سابق من الشهر الحالي، أعلن قائد اللواء الثامن في الفيلق الخامس لقوات النظام نيته تشكيل جيش موحد في حوران، للتصدي لنفوذ إيران.

وكانت مجلة فورين بوليسي الأميركية تحدثت قبل نحو 4 أسابيع عن تمرد شعبي محدود ضد نظام الأسد في محافظة درعا، التي انطلقت منها الشرارة الأولى للثورة ضد النظام السوري عام 2011.

المصدر : الجزيرة

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة