قتلهما صاحب العمل.. تفاعلات غاضبة بعد مقتل مصريين بالسعودية والقاهرة تعقب

صورة متداولة للقتيلين (مواقع التواصل الاجتماعي)
صورة متداولة للقتيلين (مواقع التواصل الاجتماعي)

أثارت جريمة قتل اثنين من المصريين العاملين بالسعودية على يد صاحب العمل ردود فعل غاضبة على منصات التواصل الاجتماعي، ودفعت وزيرة الهجرة المصرية للتعقيب ومحاولة تهدئة هذا الغضب.

ووفقا لبيان وزارة الهجرة المصرية، فقد قتل المواطنان المصريان، عادل عبد الإمام حسين، وعز الدين محمد عبد الشافي من مدينة نجع حمادي (جنوبي مصر)، أثناء عملهما في مجال الإنشاءات، على يد مواطن سعودي رميا بالرصاص.

وأوضح البيان أن الجريمة وقعت إثر مشاجرة حادة بين العاملين وبين المواطن السعودي أثناء قيامهما ببعض الأعمال في بناء يملكه الأخير.

وقالت وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج نبيلة مكرم عبد الشهيد إنها تتابع القضية عن كثب، وأكدت أن "الجاني قد اعترف بارتكاب جريمة القتل وقام بتسليم نفسه إلى السلطات السعودية"، مشيرة إلى أنه تم التحفظ على الجثتين بسبب استمرار التحقيقات.

 

 

 

 

ودعت الوزيرة المصريين إلى "عدم الانسياق وراء أي أخبار غير مدققة على مواقع التواصل الاجتماعي"، وقالت إن "مثل هذه الحوادث تصدر عن فرد ولا تعبر عن المجتمع السعودي، الذي يتعامل مع المصريين على أنهم إخوة أشقاء تجمعهم روابط تاريخية".

من جهة أخرى، قالت الجالية المصرية بالسعودية في منشور على فيسبوك إن صاحب العمل المذكور "أحضر سلاحه وضرب الاثنين غدرا من الخلف"، وأصاب "كل واحد منهم بـ٣ طلقات في الظهر".

ولقي الخبر تفاعلا بين المصريين عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث طالب المعلقون بالعدالة للضحيتين واستنكروا "رخص الدم المصري" حسب تعبيرهم.

 

 

 

المصدر : الجزيرة + خدمة سند

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة