لليوم الخامس على التوالي.. تجدد الاحتجاجات جنوبي العراق للمطالبة بإقالة مسؤولين

المتظاهرون قطعوا الطرق الرئيسية المؤدية إلى مدينة الناصرية (مواقع التواصل)
المتظاهرون قطعوا الطرق الرئيسية المؤدية إلى مدينة الناصرية (مواقع التواصل)

تجددت المظاهرات الخميس في مناطق عدة بمحافظة ذي قار جنوبي العراق لليوم الخامس على التوالي للمطالبة بإقالة جميع المسؤولين المحليين واحتجاجا على تردي الخدمات وسوء تجهيز الطاقة الكهربائية، بالتزامن مع ارتفاع ملحوظ في درجات الحرارة.

وذكرت وسائل إعلام محلية وناشطون أن المحتجين قطعوا عدة طرق رئيسية مؤدية إلى مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار، وأجبروا الدوائر الحكومية على إغلاق أبوابها في منطقة سوق الشيوخ.

وأظهرت مقاطع مصورة عشرات المحتجين يجوبون الشوارع، في حين تتصاعد أعمدة الدخان خلفهم نتيجة إحراق الإطارات في الشوارع.

وكان محافظ ذي قار ناظم الوائلي منح أمس قائممقام قضاء سوق الشيوخ حسين فرج إجازة إجبارية حتى انتهاء عيد الأضحى المبارك على خلفية تصاعد الاحتجاجات في القضاء والمطالبة بإقالة جميع المسؤولين المحليين.

كما شهدت محافظات جنوبية أخرى احتجاجات مماثلة بسبب تردي الخدمات وسوء الطاقة الكهربائية.

يشار إلى أن محافظة البصرة شهدت في يوليو/تموز 2018 أكبر موجة احتجاج شعبية بسبب تردي واقع الخدمات وتفشي الفساد، قبل أن تمتد موجة الغضب الشعبي والاحتجاجات لتشمل معظم مدن الجنوب وبغداد.

المصدر : خدمة سند + وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة