اتصالات مع دول عربية لمساعدة لبنان.. دياب: أطراف داخلية تعمل على عرقلة عمل الحكومة الحالية

دياب أكد أن حكومته تبذل جهودا لحل الأزمة الاقتصادية والمالية الحالية (الأناضول)
دياب أكد أن حكومته تبذل جهودا لحل الأزمة الاقتصادية والمالية الحالية (الأناضول)

قال رئيس الحكومة اللبناني حسان دياب اليوم الثلاثاء، إن اتصالات إيجابية جرت مع العراق والكويت وقطر وآخرين حول العالم، بشأن مساعدة البلاد في أزمتها الحالية.

وقد جاءت تصريحات دياب خلال جلسة مجلس الوزراء، أشار فيها إلى أن حكومته تبذل جهودا لحل الأزمة الاقتصادية والمالية الحالية.

لكن دياب كشف عن وجود تقارير عن خطة لعرقلة الحكومة من داخل الإدارة، لافتا إلى أن هناك من يقوم باتصالات مكثّفة وجهود مضنية حتى يقنع الدول العربية التي لديها رغبة بمساعدة لبنان بألا تقدّم أي مساعدة.

وقال إن "ما سمعناه من أشقائنا في الدول العربية عن الاتصالات التي حصلت معهم من بعض السياسيين اللبنانيين، مخجل فعلاً".

يأتي ذلك بعد ساعات من نشر صحيفة الرأي الكويتية عن مسؤول لبناني اليوم، قوله إن بلاده ترغب في الدخول بمفاوضات مع الكويت لاستيراد مشتقات الوقود منها خلال الفترة المقبلة.

من جهته، شدد الرئيس اللبناني العماد ميشال عون على تنفيذ التدابير المقررة في خطة الإنقاذ المالي والاقتصادي التي وضعتها الحكومة.

وقال عون إن كل ما يٌقال حول الوضع الاقتصادي "يجب ألا يبدل في قناعتنا والتزامنا بالعمل لتحقيق خطة الإنقاذ المالي والاقتصادي بالتعاون مع صندوق النقد الدولي"، مشدداً على تنفيذ التدابير المتخذة لخفض الإنفاق العام وبالتالي تخفيض العجز".

ويشهد لبنان منذ 17 أكتوبر/تشرين الأول 2019، احتجاجات شعبية ترفع مطالب اقتصادية وسياسية، أجبرت حكومة سعد الحريري على الاستقالة في 29 من الشهر نفسه، وحلت محلها حكومة حسان دياب في 11 فبراير/شباط الماضي.

المصدر : الجزيرة + وكالات + وكالات

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة