من بينها مكان سجن العودة.. حساب معتقلي الرأي السعوديين ينشر معلومات جديدة

زيارات عائلات المعتقلين بسجن ذهبان مقطوعة تماما منذ أربعة أشهر (التواصل الاجتماعي)
زيارات عائلات المعتقلين بسجن ذهبان مقطوعة تماما منذ أربعة أشهر (التواصل الاجتماعي)

كشف حساب "معتقلي الرأي" على تويتر أن معظم من وصفهم "بمعتقلي سبتمبر" الموجودين في سجن ذهبان بالسعودية تم تحويلهم إلى العزل الانفرادي مجددا، وستبدأ إجراءات التحقيق معهم من نقطة البداية خلال الأيام القليلة القادمة.

وأكد الحساب -الذي يهتم بمتابعة أخبار معتقلي الرأي في السعودية- أن الشيخ سلمان العودة موجود حاليا بسجن الحائر بالرياض، ولا يزال ممنوعا تماما من الاتصال بالعائلة، منذ انتشار مقطع اتصاله الأخير منتصف مايو/أيار الماضي.

كما أكد أيضا أن زيارات العائلات "لمعتقلي سبتمبر" في سجن ذهبان مقطوعة تماما منذ أربعة أشهر، وأن الاتصالات معهم مقطوعة منذ شهر، وذلك بأمر من المحققين.

وأضاف أن عدم رد سجن ذهبان على اتصالات أهالي المعتقلين خلال الأسابيع الماضية سببه إلغاء أرقام التواصل التي كانت مع الأهالي، أو تحويلها لاستخدام جهات أخرى حكومية وخاصة.

واعتبر أن إلغاء أرقام التواصل وعدم إبلاغ الأهالي بذلك يمثل تلاعبا بمشاعر عائلات المعتقلين، و"انتهاكا حقوقيا كبيرا لا ينبغي السكوت عنه".

وكانت الجزيرة بثت الشهر الماضي فيلما وثائقيا تناول الأوضاع الحقوقية والإنسانية والاجتماعية داخل سجن ذهبان.

قضية الهذلول
وفي السياق ذاته، طالبت لينا شقيقة المعتقلة لجين الهذلول بالكشف عن مكان أختها، وقالت في سلسلة تغريدات على تويتر إن لجين لم تتصل بالأسرة منذ ثلاثين يوما.

وتساءلت لينا عن مصير التحقيق الذي وعد ولي العهد بإجرائه في قضية تعذيب لجين، كما تساءلت كذلك عن مصير التحقيق في قضية اختطاف شقيقتها من العاصمة الإماراتية أبو ظبي.

ودعت الهذلول إلى الكشف عن الشخص المسؤول عن سجن لجين الانفرادي، لا سيما أن قضية شقيقتها مصنفة كقضية جرائم معلوماتية، وفق قولها.


حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة