اتهم ترامب بتقسيم البلاد.. بايدن ينال رسميا ترشيح الحزب الديمقراطي لانتخابات الرئاسة

بايدن كان قد ضمن عمليا ترشيح حزبه منذ انسحاب آخر منافسيه السيناتور بيرني ساندرز
بايدن كان قد ضمن عمليا ترشيح حزبه منذ انسحاب آخر منافسيه السيناتور بيرني ساندرز

حصل جو بايدن نائب الرئيس الأميركي السابق على ما يكفي من أصوات مندوبي الحزب الديمقراطي، ليفوز رسميا بترشيح الحزب لخوض سباق الرئاسة أمام دونالد ترامب في الانتخابات المقررة في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

وأصبح لدى بايدن أكثر من 1993 مندوبا بعد ظهور نتائج الانتخابات الحزبية التمهيدية التي أجريت الثلاثاء الماضي في سبع ولايات وفي العاصمة واشنطن، متخطيا بذلك بثلاثة أصوات العدد المطلوب للمندوبين لنيل ترشيح الحزب.

وكان بايدن قد ضمن عمليا ترشيح حزبه منذ انسحاب آخر منافسيه السيناتور بيرني ساندرز من السباق.

وقال بايدن أمس الجمعة "لقد كان شرفا لي المنافسة إلى جانب إحدى أكثر مجموعات المرشحين عن الحزب الديمقراطي موهبة، وأنا فخور بأن أقول إننا سنخوض هذه الانتخابات العامة كحزب موحد".

ووعد بايدن -وهو عضو في مجلس الشيوخ ونائب سابق للرئيس باراك أوباما- بأن يختار امرأة لتشاركه السباق في منصب النائبة، وهناك أكثر من مرشحة من أصل أفريقي في قائمة الترشيحات المرجحة.

كما اتهم بايدن الرئيس ترامب بتقسيم البلاد على أساس العرق والدين، ووجه له انتقادا لاذعا، بعد أن أعرب عن أمله في أن ينظر جورج فلويد الأميركي من أصول أفريقية الذي قتل على يد رجال الشرطة بولاية مينيسوتا من السماء، ليرى ما يحدث لبلاده من أمور عظيمة، في إشارة إلى الأرقام التي عكست استعادة بعض الأميركيين وظائفهم التي فقدوها بسبب جائحة كورونا.

المصدر : الجزيرة + رويترز

حول هذه القصة

أعرب المرشح الديمقراطي إلى البيت الأبيض جو بايدن عن أسفه لتصريحات أثارت ضجة بقوله لمقدم برامج إذاعية إنه "ليس أسود" إذا كان يتطلع للتصويت لمنافسه دونالد ترامب في نوفمبر/تشرين الثاني.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة