الأردن يكشف النقاب عن مخطط لعمليات انتحارية ضد أهداف إسرائيلية بالضفة الغربية

إحدى الجلسات السابقة لمحكمة أمن الدولة بالعاصمة الأردنية عمّان
إحدى الجلسات السابقة لمحكمة أمن الدولة بالعاصمة الأردنية عمّان

كشف مصدر قضائي أردني اليوم أن محكمة أمن الدولة في الأردن باشرت مؤخرا محاكمة خمسة أردنيين، على خلفية التخطيط لعمليات انتحارية ضد أهداف إسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة.

وقال المصدر "باشرت محكمة أمن الدولة مؤخرا محاكمة خمسة أشخاص متهمين بالتورط في مخطط إرهابي أحبطته دائرة المخابرات العامة في فبراير/شباط الماضي"، و"التخطيط لعمليات انتحارية ضد أهداف إسرائيلية في الضفة الغربية المحتلة".

وأشار إلى أن المتهمين الذين لم يكشف عن أسمائهم أوقفوا في فبراير/شباط الماضي ولم يعلن عن العملية في حينه.

وأوضح المصدر أن التهم الموجهة للموقوفين هي "التهديد بالقيام بأعمال إرهابية باستخدام مواد مفرقعة" و"تصنيع مادة مفرقعة بقصد استخدامها على وجه غير مشروع"، و"تجنيد أشخاص للاشتراك بجماعات مسلحة".

وبحسب لائحة الاتهام، تلقى أحد المتهمين الذي زار الضفة الغربية عام 2007، تدريبات في غزة حول تصنيع الأحزمة والعبوات الناسفة والصواعق وغيرها، وعاد إلى الأردن عام 2010.

وجنَّد المتهم عام 2017 المتهمين الأربعة الآخرين، بحسب لائحة الاتهام، ثم خطط المتهمون الخمسة "معا لدخول الضفة الغربية وتنفيذ عمليات بعبوات ناسفة ضد الباصات والقطارات وبالأحزمة الناسفة ضد أهداف إسرائيلية أخرى".

وذكر المصدر أن المتهم الأول الذي ألقي عليه القبض في فبراير/شباط الماضي اعترف بمخططه وبالمتورطين معه فتم توقيفهم جميعا.

المصدر : الفرنسية

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة