"حزب الله" العراقي: بقاء القوات الأميركية سيكلفها الكثير

U.S. Army paratroopers of an immediate reaction force from the 82nd Airborne Division leave Fort Bragg
البرلمان العراقي صوت بداية العام 2020 على قرار يطالب الحكومة بالعمل على إخراج القوات الأجنبية من البلاد (رويترز)

جددت كتائب "حزب الله" العراقي السبت تهديدها باستهداف القوات الأميركية داخل الأراضي العراقية إذا لم تنسحب من البلاد، في حين استهدف صاروخ قاعدة عسكرية تضم جنودا أميركيين قرب العاصمة بغداد.

وقالت الكتائب في بيان إن "الولايات المتحدة لم تبادر بإجراء ما يسمى الحوار الإستراتيجي (الذي جرى الخميس) إلا بعد إدراكها أن وجودها لم يعد مرحبا به في العراق، لا سيما بعد قرار مجلس النواب (البرلمان) الذي ألزم الحكومة بإخراج القوات الأجنبية من البلاد".

وأضافت أن "العراقيين كانون ينتظرون من المعنيين تنفيذ قرار إجلاء القوات خلال مدة محددة، ولم يتوقعوا الرضوخ لرغبات الإدارة الأميركية بإجراء الحوار وفق توقيتات وآليات وشروط وُضعت وفُرضت تحت وقع التهديد، وما قبولها إلا إصرار على الاستمرار في هتك السيادة العراقية والخنوع لإرادة العدو".

وتابع البيان بالقول إن "دولة أميركا معروفة بنقضها للمعاهدات والمواثيق، وهي ليست أهلا للثقة مطلقا، ولذا عليها أن تدرك جيدا أنها إذا حاولت الالتفاف على قرار البرلمان العراقي فإن ذلك سيكلفها الكثير".

وصوّت البرلمان العراقي يوم 5 يناير/كانون الثاني الماضي على قرار يطالب بموجبه بغداد بالعمل على إخراج القوات الأجنبية من البلاد.

وجاء القرار بعد يومين من اغتيال واشنطن قائد "فيلق القدس" الإيراني قاسم سليماني والقيادي في "الحشد الشعبي" العراقي أبو مهدي المهندس في ضربة جوية قرب مطار بغداد.

هجوم بصاروخ

وفي السياق ذاته، أفاد مصدر أمني عراقي اليوم السبت أن هجوما بصاروخ موجه استهدف قاعدة عسكرية تضم جنودا أميركيين قرب العاصمة بغداد.

وقال المصدر بوزارة الداخلية -مشترطا عدم ذكر اسمه- إن "صاروخا موجها من نوع كاتيوشا، سقط مساء اليوم قرب قاعدة التاجي العسكرية شمالي بغداد"، دون كشف الجهة التي أطلقته.

وأضاف المصدر أن "المعلومات الأولية تشير إلى عدم تسجيل أي أضرار بشرية أو مادية في الهجوم".

وتضم القاعدة الواقعة شمالي بغداد جنودا أميركيين وآخرين من التحالف الدولي.

المصدر : وكالة الأناضول

حول هذه القصة

وصفت المتحدثة باسم الخارجية الأميركية مورغان أورتاغوس اجتماعات الحوار الإستراتيجي بين بلادها والعراق والتي انطلقت الخميس الماضي بالمشجعة، مشيرة إلى أن أميركا لا تسعى لوجود عسكري دائم بالعراق.

Published On 13/6/2020

اتفقت الولايات المتحدة والعراق على أن تواصل واشنطن خلال الأشهر المقبلة تخفيض وجودها العسكري في العراق، جاء ذلك عقب جولة حوار إستراتيجي بين البلدين. تقرير: وليد إبراهيم تاريخ البث:2020/6/12

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة