صحيفة ألمانية تكشف دور ألمانيا بمفاوضات تبادل الأسرى بين إسرائيل وحماس

صورة وزعتها مصلحة السجون الإسرائيلية وتظهر اقتحام أحد أقسام الأسرى الفلسطينيين في سجن عوفر (الجزيرة-أرشيف)
صورة وزعتها مصلحة السجون الإسرائيلية وتظهر اقتحام أحد أقسام الأسرى الفلسطينيين في سجن عوفر (الجزيرة-أرشيف)

قالت صحيفة "تسايت" الألمانية إن وكالة المخابرات الفدرالية الألمانية المعروفة اختصارا بـ"بي إن دي" تتولى مهمة سرية من أجل التفاوض بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وجاء في النسخة الأسبوعية من "تسايت" التي ستنشر غدا والتي اطلعت الجزيرة على نسخة منها "أن محور المحادثات ينصب حول تبادل جثتي جنديين إسرائيليين ومدنيين إسرائيليين آخرين لدى حماس مقابل إطلاق سراح الأسرى الفلسطينيين من السجون الإسرائيلية".

وتقول الصحيفة "إن الجندين الإسرائيليين أورون شاؤول وهادار غولدن" قتلا عام 2014 خلال حرب غزة، أما المدنيان الإسرائيليان فأحدهما من أصل إثيوبي والآخر بدوي (…)، وكلاهما يعتبران غير مستقرين عقليا، وهما محتجزان في قطاع غزة.

وقالت الصحيفة إن "وكالة المخابرات الألمانية أطلقت عملية التفاوض بين حماس وإسرائيل خلال صيف عام 2018 بعد أن عرض وزير الخارجية الألماني هايكو ماس المساعدة خلال زيارته الأولى لإسرائيل في مارس/آذار 2018".

‪(الأناضول)‬ وزير الخارجية الألماني هايكو ماس عرض المساعدة خلال زيارته الأولى لإسرائيل

مباحثات وتفاصيل
وبينت الصحيفة أن المحادثات السرية تدار من قبل اثنين من العملاء الألمان ودبلوماسي سويسري، وتجرى في القاهرة والمنطقة (الشرق الأوسط).

وتقول "تسايت" إن تصريحات كل من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ورئيس حركة حماس إسماعيل هنية تحدثت منذ فترة طويلة عن استعدادهما لتبادل الأسرى.

وأضافت الصحيفة الألمانية أن "زهافا شاؤول والدة الجندي الإسرائيلي المفقود أورون شاؤول زارت برلين بالفعل في عدة مناسبات".

ونقلت عنها دعوتها المسؤولين في غزة والقدس للتوصل إلى اتفاق، مضيفة أنه "يجب توضيح مصير أورون".

مفاوضات ونفي
وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو قد أعطى الشهر الماضي موافقته على إجراء مفاوضات من خلال وسطاء لإتمام صفقة التبادل.

وتقول إسرائيل إن حركة حماس تحتجز منذ الحرب الإسرائيلية على غزة عام 2014 أربعة إسرائيليين، بينهما جنديان تعتقد إسرائيل أنهما قتلا خلال المعارك.

وتطالب حركة حماس بالإفراج عن أسرى فلسطينيين في السجون الإسرائيلية مقابل الإسرائيليين الأربعة.

وأمس الثلاثاء، نفت حماس وجود أي تقدم نوعي في مفاوضات تبادل الأسرى عبر الوسطاء مع إسرائيل، وذلك ردا على ما نقلته وسائل إعلام إسرائيلية قبل بضعة أيام أن نتنياهو عقد الأسبوع الماضي اجتماعا خاصا واستثنائيا مع اللجنة الوزارية الخاصة بشؤون الأسرى والمفقودين الإسرائيليين، لبحث احتمال إبرام صفقة لتبادل الأسرى.

المصدر : الجزيرة + وكالات + الصحافة الألمانية

حول هذه القصة

المزيد من حركات مقاومة
الأكثر قراءة