نقل في صندوق به فتحات للتهوية.. الجزيرة تحصل على لائحة اتهام بشأن تهريب كارلوس غصن

غصن نفى التهم التي وجهت له في اليابان (الأناضول)
غصن نفى التهم التي وجهت له في اليابان (الأناضول)

حصلت الجزيرة على لائحة الاتهام التي أعدها المدعي العام للجمهورية في إسطنبول بشأن تهريب رجل الأعمال اللبناني كارلوس غصن من مدينة أوساكا اليابانية إلى بيروت عبر إسطنبول في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

وتطال لائحة الاتهام التي تنشر للمرة الأولى سبعة أتراك يعملون في مجال النقل الجوي يشتبه في تسترهم على عملية التهريب، وتم حبس أربعة قباطنة ومضيفتين إضافة إلى موظف في شركة نقل جوي تركية بشبهة تلقي رشى وتسهيل تهريب غصن.

وأشار المدعي العام إلى أن غصن تخفى داخل صندوق للآلات الموسيقية، حيث لاحظ المدعي في مخازن شركة النقل وجود صندوق مبطن بالإسفنج وبه فتحات للتهوية، أي أنه يصلح لنقل إنسان. كما أنه أكبر حجما من بقية الصناديق التي كانت تحملها الطائرة.

وكان غصن قد نفى في مقابلة سابقة مع "الجزيرة" أن تكون أي جهات استخباراتية دولية قد ساعدته في الهرب من اليابان، وقال إن هروبه كان مجازفة يخاطر بها المرء فقط إذا وصل إلى قناعة باستحالة حصوله على محاكمة عادلة.

ويواجه رجل الأعمال اللبناني أربع تهم بسوء السلوك المالي: التهمتان الأوليان بشأن عدم الإبلاغ عن تعويضه في الإيداعات الرسمية للشركة بعشرات الملايين من الدولارات، والتي يقول المحققون إنه يعتزم قبضها في نهاية المطاف.

أما التهمتان الثالثة والرابعة فهما بشأن انتهاك الثقة، حيث اتهمه المدعون العامون بالاستفادة بشكل غير صحيح من علاقات شركة نيسان مع الشركاء في العالم العربي، ومنها إحدى الحالات التي تم فيها تحويل أموال الشركة البالغة خمسة ملايين دولار إلى غاياته الخاصة عبر مجموعة من وكلاء السيارات في سلطنة عمان.

ونفى غصن ارتكاب أي مخالفة، بدعوى أن مطالبة المدعين بالتعويض قد تم الإبلاغ عنها، وكانت افتراضية فقط، وأنه لم يسئ استخدام أموال نيسان.

وقال إنه سوّى أيضا شكوى مدنية من لجنة الأوراق المالية والبورصات في الولايات المتحدة، والتي زعمت أنه لم يكشف عن تعويضه بشكل كافٍ، ووافق على غرامة قدرها مليون دولار دون قبول مزاعم الوكالة.

المصدر : الجزيرة + مواقع إلكترونية

حول هذه القصة

قالت كارول غصن زوجة الرئيس السابق لتحالف شركتي رينو ونيسان كارلوس غصن، إنها سعيدة لأن زوجها أقدم على الهرب من اليابان، معتبرة أنه لم يكن سيحصل على محاكمة عادلة.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة