تكنهات بشأن وضع زعيم كوريا الشمالية.. سول تقول إنه حي وبصحة جيدة

دعا المسؤولون في كوريا الجنوبية اليوم إلى توخي الحذر وسط تقارير عن احتمال أن يكون الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ أون مريضا، وقال مون تشونغ مستشار الأمن القومي لرئيس كوريا الجنوبية إن كيم "حي وبصحة جيدة".

وقال وزير الوحدة الكوري الجنوبي كيم يون تشول المسؤول عن التواصل مع كوريا الشمالية، في منتدى نظم خلف أبواب مغلقة أمس الأحد، إن المعطيات الاستخباراتية المتوفرة لدى حكومته تفيد بأنه لا يوجد شيء غير عادي في الجارة الشمالية.

وصرح مون جي إن مستشار الأمن القومي لرئيس كوريا الجنوبية لقناة "سي أن أن" الأميركية بأن موقف حكومة سول حازم، وهو أن زعيم كوريا الشمالية لا يزال حيا وهو بصحة جيدة، مضيفا أن كيم يونغ أون يقيم في منطقة ونسون منذ 13 أبريل/نيسان الحالي، وأن سلطات بلاده لم ترصد أي تحركات مريبة حتى الآن في الجارة الشمالية.

مصدر التكهنات
وثارت تكهنات بشأن صحة كيم يونغ أون بعد غيابه عن مراسم الاحتفال بالذكرى السنوية لميلاد جده كيم إيل سونغ -مؤسس كوريا الشمالية- يوم 15 أبريل/نيسان الجاري، ولم يظهر بشكل علني بعد ذلك التاريخ.

وظهر كيم في آخر مرة يوم 11 أبريل/نيسان الحالي خلال اجتماع للمكتب السياسي للحزب الحاكم، ثم في جولة تفقدية لقاعدة جوية تحدثت عنها وسائل إعلام رسمية في 12 من الشهر نفسه.

ونشر أمس مركز "38 نورث" للأبحاث المختص بشؤون كوريا الشمالية، ومقره واشنطن، صور أقمار صناعية راجعها أظهرت قطارا خاصا يرجح أنه خاص بالزعيم الكوري الشمالي عند منتجع داخل البلد هذا الأسبوع، وسط تقارير متضاربة بشأن صحة كيم ومكانه، تحدث بعضها عن خضوع كيم لعملية جراحية.

صورة أقمار صناعية راجعها مركز "38 نورث" وتظهر قطارا يرجح أنه لزعيم كوريا الشمالية متوقف عند منتجع شمالي البلاد (رويترز)

عملية جراحية
وكان موقع "دايلي أن كاي" الذي يديره كوريون شماليون معارضون، قد ذكر أن الزعيم الكوري الشمالي خضع في الشهر الحالي لعملية جراحية بسبب معاناته من مشاكل في شرايين القلب، وأنه يمضي فترة نقاهة في محافظة بيون غان في الشمال.

بالمقابل، لم تعرض وسائل الإعلام الرسمية الكورية الشمالية اليوم أي صور جديدة لكيم، ولم تذكر مكان وجوده، ولكنها نشرت تقارير عن إرساله رسالة شكر للعمال الذين يبنون منتجعا سياحيا في منطقة ونسون التي ذكرت بعض وسائل الإعلام الكورية الجنوبية أنه ربما موجود فيها.

وأرسلت الصين في الأسبوع الماضي فريقا لكوريا الشمالية يضم خبراء طبيين لتقديم المشورة بشأن كيم، حسبما قال ثلاثة أشخاص مطلعين على الوضع.

وكانت قناة "سي أن أن" نقلت عن مسؤول أميركي قوله إن واشنطن "تدرس معلومات" تفيد بأن كيم جونغ أون "بحالة شديدة الخطورة نتيجة لعملية جراحية". غير أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد اعتبر الخميس أن المعلومات المتعلقة بتدهور صحة كيم على الأرجح "خاطئة"، لكنه أحجم عن توضيح ما إذا كان على اتصال بمسؤولين في كوريا الشمالية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

أن يغيب زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون عن الاحتفال بمرور 108 سنوات على مولد جده كيم إيل سونغ الزعيم المؤسس للبلاد، فهذا يعني أن ثمة خطبا جللا منعه الحضور.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة