تدريبات للمارينز في جزر سعودية.. الجيش الإيراني: واشنطن تثير عدم الاستقرار في الخليج

التوتر تصاعد مع وقوع حادث بين زوارق إيرانية وبوارج أميركية في مياه الخليج (رويترز)
التوتر تصاعد مع وقوع حادث بين زوارق إيرانية وبوارج أميركية في مياه الخليج (رويترز)

قال الجيش الإيراني إن التحالف البحري بقيادة الولايات المتحدة في الخليج يثير عدم الاستقرار، ويخل بالنظام والأمن الإقليميين بدلا من المساعدة في الحفاظ على الاستقرار والأمن بالمنطقة.

وأضاف الجيش في بيان نقلته وكالة الجمهورية الإسلامية للأنباء اليوم الاثنين، أن الطريقة الوحيدة المؤكدة لإحلال السلام والاستقرار في الخليج ومضيق هرمز وخليج عُمان تتمثل في خروج قوات الجيش الأميركي وحلفائه.

ويسود توتر شديد بين إيران والولايات المتحدة منذ انسحاب واشنطن بشكل أحادي عام 2018 من الاتفاق النووي المبرم مع إيران وإعادة فرضها عقوبات اقتصادية شديدة على طهران.

وتصاعد هذا التوتر مع وقوع حادث بين زوارق إيرانية وبوارج أميركية في مياه الخليج في 15 أبريل/نيسان، تبادل الطرفان المسؤولية عنه، وأعقبته سلسلة من التصريحات الشديدة اللهجة من الجانبين.

تدريبات في جزر سعودية
على صعيد آخر، كشفت وزارة الدفاع الأميركية البنتاغون أن وحدة المارينز الاستكشافية ومجموعة سفن باتان البرمائية أجرتا في الفترة ما بين 20 و22 من أبريل/نيسان الجاري، تدريبات عسكرية في جزيرتي كران وكرّين التابعتين للسعودية. 

وذكرت الوزارة في مقال على موقعها أن التدريب الذي كان مخططا له سلفا منح لنحو ثمانمئة من قوات المارينز والبحارة الفرصة للتدريب بالعمليات العسكرية البرمائية في بيئة واقعية.

وشملت التدريبات التي استمرت ثلاثة أيام مجموعة متنوعة من المهام الأساسية لوحدة المارينز الاستكشافية بما في ذلك الغارات البرمائية، التي قد تسفر عن احتلال هدف والاستعداد لعمليات متابعة والاعتداءات البرمائية.

المصدر : وكالات

حول هذه القصة

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة