الكشف عن إصابة أسير فلسطيني بكورونا وسط أنباء عن تقدم بمباحثات صفقة التبادل

فنانو غرافيتي في غزة يتعاطفون مع الأسرى في ظل أزمة كورونا (رويترز)
فنانو غرافيتي في غزة يتعاطفون مع الأسرى في ظل أزمة كورونا (رويترز)

أكدت سلطات الاحتلال اكتشاف إصابة بفيروس كورونا لدى شاب فلسطيني اعتقل الأربعاء، في حين ذكرت مصادر حدوث تقدم بالاتصالات لإبرام صفقة تبادل الأسرى والمفقودين بين تل أبيب وحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وقالت مصلحة السجون الإسرائيلية الجمعة إنه تم أمس اكتشاف إصابة بفيروس كورونا لدى شاب فلسطيني بعد يوم من اعتقاله، كما تم عزل المحققين والحراس الذي قاموا بمخالطته.

وأوضحت وسائل إعلام عبرية أنه تم نقل الشاب إلى منطقة حجر داخل سجن المسكوبية، مع أنه كان وحيدا في زنزانة لمدة يومين.

وذكرت مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان أن الشاب البالغ 21 عاما من قرية دير سودان في رام الله، وأنه خضع للتحقيق في مركز تحقيق المسكوبية في مدينة القدس المحتلة.

في غضون ذلك، أفادت صحيفة معاريف الإسرائيلية أن مسؤولين كبارا أكدوا لها حدوث تقدم بالاتصالات لإبرام صفقة تبادل الأسرى والمفقودين مع حماس، رغم وجود خلافات كبيرة بين الجانبين.

وحسب الصحيفة فإن المباحثات تتواصل لبلورة خطة لصفقة تبادل تشمل تقديم مساعدات واسعة لقطاع غزة.

ونقلت معاريف عن صحيفة الأخبار اللبنانية أن مصر أخلت سبيل معتقلين من غزة محتجزين لديها كجزء من التقدم الحاصل في إنجاز الصفقة.

وحسب معطيات رسمية فلسطينيةـ فإن هناك نحو خمسة آلاف معتقل فلسطيني بسجون الاحتلال، رفضت تل أبيب مطلب الإفراج عنهم منذ ظهور أزمة كورونا.

المصدر : الجزيرة + وكالات

حول هذه القصة

قال نادي الأسير الفلسطيني إن سلطات الاحتلال تمارس إرهابا جديدا ضد الشعب الفلسطيني، بإصدار أمر عسكري جديد يقضي بملاحقة ومعاقبة كافة الأشخاص والمؤسسات وحتى البنوك التي تتعامل مع الأسرى وعائلاتهم.

المزيد من سياسة
الأكثر قراءة