المزيد من المجندين اليمنيين بالسعودية يتظاهرون للمطالبة بإعادتهم لبلدهم

"موت على الحدود".. خفايا التجنيد العشوائي لليمنيين على حدود السعودية
المجندون اليمنيون من قبل السعودية لم تصرف مرتباتهم منذ أشهر (الجزيرة)

تظاهر مجندون يمنيون من قوات ألوية الواجب والسادس والسابع بمحافظة رازح في محور جازان جنوبي السعودية للمطالبة بترحيلهم.

وحصلت الجزيرة على مقاطع فيديو تُظهر المجندين وهم يطالبون بإخراجهم من مبنى تحتجزهم فيه القوات السعودية في جازان. ودعا هؤلاء المجندون على الحد الجنوبي للسعودية، الحكومة اليمنية إلى التدخل من أجل إنهاء احتجازهم.

وكان المئات من الجنود اليمنيين في محوري حرض وصعدة على الحد الجنوبي للسعودية، قد تظاهروا الثلاثاء مطالبين بعودتهم إلى مناطق سكناهم وصرف رواتبهم الموقوفة من قبل السلطات السعودية منذ أشهر، وقالوا إن الرياض رفضت منحهم إجازات لزيارة أسرهم منذ عامين، وإنها أوقفت رواتبهم منذ أكتوبر/تشرين الأول الماضي حين طالبوا بإرجاعهم إلى ديارهم، واعتقلت عددا منهم.

وكان ضباط وأفراد اللواء الثالث حرس حدود قد تظاهروا يوم الجمعة الماضي في منطقة الربوعة السعودية للأسباب المذكورة سابقا.

ونشر القيادي في المقاومة الجنوبية اليمنية عادل الحسني -عبر حسابه في تويتر- مقطع فيديو يظهر حركة عدد من الجنود اليمنيين والمركبات في منطقة صحراوية، وقال إنها منطقة رازح على الحدود مع السعودية.

وأوضح الحسني أن الأمر يتعلق بترك جنود يمنيين مواقعهم على الحدود اليمنية السعودية بسبب عدم صرف رواتبهم من قبل القوات السعودية.

يشار إلى أن اليمن يشهد نزاعا مسلحا منذ عام 2014، حين سيطر الحوثيون على صنعاء وانطلقوا نحو مناطق أخرى، قبل أن تتصاعد حدة المعارك مع تدخل السعودية على رأس التحالف في مارس/آذار 2015 دعما للحكومة الشرعية في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران.

المصدر : الجزيرة